قتلت طفلة في السادسة من عمرها، واصيب 28 شخصا بجروح ليست خطيرة عندما انهارت ارضية منزل في الطابق الارضي تجمع فيه اكثر من 100 شخص لاداء صلاة عيد الفصح الاحد.

وذكر القس باتريك انه سمع صراخ، وعندما استدار رأى غبار كثيف وان ارضية المنزل كانت قد سقطت، وقال ان المنظر كان رهيبا.

وقد نقلت طفلة اخرى ذات العامين وامرأة 42 عاما الى المستشفى في حالة خطرة.

وكانت كنيسة انجيلية ليس لها علاقات رسمية بالكنائس الانجيلية الرسمية قد استأجرت هذا المنزل واستخدمته للصلاة، ويرتادها العديد من المهاجرين الهايتيين.

وسقط المصلون مسافة 2,5 متر الى الطابق الارضي بينما كانوا يرقصون خلال القداس.