تجمع المئات من الشبان الاقباط في الكاتدرائية المرقسية من اجل الصلاة لشفاء البابا شنوده الثالث، بابا الاسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، بعد ان اعتذر عن تقديم عظته الاسبوعية بسبب المرض.

وقد رنم الشباب "شعبك بيحبك يا حبيب الملايين وبيدعى لربك يطول لينا عمرك سنين وسنين"، وقد شارك ايضا فريق كورال "الكتيبة الطيبية"، تلبية لدعوة اتحاد شباب ماسبيرو بالصلاة من أجل شفاء البابا شنودة.

وكان الشباب قد تجمعوا بدعوة من شباب ماسبيرو وتضامن معهم كورال الكتبية الطيبة بمجرد ان سمعوا ان البابا لن يستطيع القاء عظته الاسبوعية وحضروا من اجل الصلاة لاجله.