اعلن رئيس الكنيسة الإنجيلية، القس الدكتور صفوت البياضي، عن اتفاق الكنائس المسيحية في مصر على تأسيس "مجلس للكنائس المصرية"، يضم ممثلين من جميع الكنائس وتكون رئاسته بالتناوب، بهدف توحيد رؤية الكنائس في عدد من القضايا المهمة، سواء الدينية أو المدنية.

وقال: "إن طرح فكرة هذا المجلس جاءت من خلال أسبوع الصلاة، الذي أقيم الشهر الماضي، ونظمه مجلس كنائس الشرق الأوسط في عدد من الكنائس، وحضره الأنبا بيشوي، سكرتير المجمع المقدس للكنيسة القبطية الأرثوذكسية، والأنبا كيرلس وليم، معاون الكاردينال أنطونيوس نجيب، بطريرك الإسكندرية للأقباط الكاثوليك، لافتاً إلى أن المجلس، الذي تم الاتفاق على تدشينه خلال الأسابيع المقبلة، يهدف إلى توحيد الملفات الشائكة التي تتعلق بالأقباط، مثل قانون دور العبادة، وقانون الأحوال الشخصية، وعدد من القضايا الأخرى حول تفعيل المواطنة.

وكالات