الاب باسيليوس نصّارافاد مصدر رسمي سوري ان احد رجال الدين المسيحيين اغتيل على يد مجموعة ارهابية بينما كان يسعف مصابا في مدينة حماة.

وذكرت الوكالة ان مجموعة ارهابية قتلت الاب باسيليوس نصّار اثناء تواجده في بلدة مفربهم بريف حماة عندما كان يسعف احد المصابين.

وفي التفاصيل التي تناولتها المدونات السورية فإن الاب نصّار عرف باصابة احد ابناء الرعية عندما تلقى اتصالا هاتفيا اثناء تواجده في المطرانية، فذهب برفقة كاهن اخر لانقاذه، لكنه تعرض لطلقات نارية اردته قتيلا.

وافادت لجان التنسيق المحلية ان مقتل الاب نصّار تم اثناء حملة قوات النظام على المدينة.

يذكر ان الاب نصّار من مواليد سنة 1982 وحاصل على شهادة اللاهوت والماجستير من جامعة البلمند.