صدق او لا تصدق، حتى الان كان من غير الممكن ارسال رسالة قصيرة تحتوي على كلمة "يسوع المسيح" في خدمة الرسائل القصيرة (sms) في باكستان. حيث كان اسم "يسوع المسيح" قد أدرج في لائحة كلمات محظورة تتألف من 1600 كلمة من اجل "حماية روح الشبيبة".

رفع الحظر هذا افرح الكنيسة الباكستانية التي اصبحت تستطيع ان تستخدم اسم الرب في رسائلها القصيرة واصبح بامكانها ان تتواصل بحرية مع ابنائها المؤمنين.

يعود كل الفضل في هذه الخطوة الجديدة لوزير التناغم الكاثوليكي أكرم جيل الذي رفع طلبا الى رئيس السطلة الباكستانية للاتصالات الاجتماعية واوضح له ان رفع الحظر سيكون ايجابيا للتعايش بين الاديان.

وقال موقع زينت الكاثوليكي ان مجلس الاساقفة حينها استنكر ادراج اسم يسوع بين الاسماء المحظورة في الرسائل القصيرة طالبة بحرية الاعلان عن الايمان. حرية يعترف بها القانون الباكستاني.