شارك 400 شخص في مظاهرات سلمية في بلدة اوندا التي تقع في مدينة فالينسيا بشرق اسبانيا، ضد الانتشار الاسلامي في اسبانيا تحت شعار "وقف الغزو الاسلامي"، واشار موقع "لا بالانا ألديا" ان المسيرة بدأت الساعة الثامنة مساءً بلافتة كُتب عليها" وقف الغزو الاسلامي"، وجال المتظاهرون وهم يحملون شموعا مضاءة وشعارات اوندا المسيحية.

واوضح الاعلام الاسباني ان المسيرة كانت سلمية وان الحرس المدني انتشر حول المتظاهرين بعد ان ازداد عددهم بسبب تدفق اعداد كبيرة من كتالونيا الى اوندا.

يذكر ان من بين قادة هذه المظاهرات كان خوسيه لويس روبيرتو.