اكد رئيس الديوان الوقف المسيحي رعد عمانوئيل، ان الديوان قرر الغاء احتفالات الميلاد ورأس السنة لدى الطوائف المسيحية بسبب تزامنها مع الشهر المحرم "ذكرى عاشوراء" تضامنا مع احزان الشيعة.

وقال عمانوئيل: "ان هذا القرار جاء احتراما لطقوس المسلمين الذي يحترمون طقوسنا، وكان الغاء الاحتفالات باتفاق مع جميع رؤساء الاساقفة وسنكتفي بالشعائر الدينية بالكنائس"، منوها الى ان تلك الخطوة تدل على شعورهم بانهم شعب واحد، واضاف بان المسيحيين تجمعهم روابط تاريخية مع المسلمين وهذا القرار ما هو الا احتراما لهم.

وكالات