الملايين من المسيحيين من حول العالم يتضامنون مع مؤمني مصر في يوم الصلاة العالمي في المقطم الذي سيقام يوم الجمعة القادم بتاريخ 11/11/2011 في دير سمعان الخراز، من اجل رفع صلوات من اجل مصر وشعبها، وسيشارك في نفس الوقت من نفس التاريخ عدد من الكنائس الاوروبية والامريكية من جميع الطوائف المسيحية، كما وسيشترك عدد من المسلمين للصلاة من اجل مصر.

الناشط الحقوقي بدري مكرم، احد المسؤولين عن ترتيب الاحتفال بالمقطم، قال لصحيفة اليوم السابع، ان هذه الاحتفالات تأتي في اطار الصلاة من اجل سلامة مصر وشعبها ومن اجل العالم حتى يعطي الله الاستقرار لجميع الشعوب حتى يعيشوا في سلام وتنتهي الحروبات والفوضي، وقال بان الاحتفال سيبدأ من الساعة السادسة مساءً وسيبقى لغاية الساعة السادسة صباحاً، وسيشارك فيه العديد من الكهنة والاساقفة من مختلف المحافظات وعدد من ممثلي الطوائف والكنائس المسيحية والشخصيات العامة.

واشار مكرم الى تضامن الملايين من حول العالم للصلاة في نفس الوقت من اجل السلام والحب والتسامح والخير للعالم وبالاخص من اجل مصر التي تمر في محنة ومن اجل الاقباط الذين تعرضوا لمواقف مؤسفة ولا سيما احداث ماسبيرو.