احتفل صباح اليوم الاحد اقباط ومسلمو امبابة باقامة اول قداس بكنيسة السيدة العذراء التي احرقها اسلاميون متطرفون في بداية الشهر الماضي بشارع الوحدة، بعد اعادة ترميمها، حيث احتشد الاف المصلين داخل الكنيسة وامامها لتبادل التهاني بعودة الكنيسة الى وضعها الطبيعي، وعبر المسلمين في المنطقة عن سعادتهم بتجاوز الازمة الطائفية ومحاولات اثارة الفتنة من ايدي غريبة.

وقال راعي كنيسة العذراء القمص متياس الياس، انه تم اقامة صلاة القداس الاحد بالكنيسة احتفالا بافتتاحها من جديد، وشكر الله على سرعة اتمام اعمال الترميم وقال أن افتتاح الكنيسة الرسمي سيكون يوم الثلاثاء القادم بحضور محافظ الجيزو وأسقفها، وحضور ابناء الكنيسة والجيران المجاورين لمبنى الكنيسة.