قال الرئيس الامريكي باراك اوباما بانه حزين جدا بسبب اغتيال الوزير المسيحي الوحيد في الحكومة الباكستان يوم امس الاربعاء، من قبل متشددي طالبان، لتحديه لقانون بشأن التجديف.

وقال اوباما في بيان "الوزير بهاتي قاتل وضحى بحياته من اجل القيم العالمية التي يعتز بها الباكستانيون والامريكيون والشعوب حول العالم-حق التحدث عما يدور في ذهن الانسان...ممارسة شعائر الدين الذي يختاره الانسان...ان يكون محررا من التمييز."

ووزير الاقليات شهباز بهاتي هو ثاني مسؤول باكستاني كبير يغتال هذا العام لمعارضته قانون التجديف. فقد قتل حاكم اقليم البنجاب سلمان تسيير بالرصاص على يد حراسه في يناير كانون الثاني.

واشنطن/رويترز