روما: أظهر إستطلاع للرأى إنخفاض ثقة الإيطاليين فى كلا من البابا بندكتس السادس عشر والكنيسة الكاثوليكية. ففى الإستطلاع الذى أجرته مؤسسة ديموس لحساب صحيفة لاروبوبليكا الإيطالية على عينة من المواطنين الإيطاليين فوق الخامسة عشرة بلغت أكثر من عشرين الف شخص اعرب " سبعة واربعون بالمائة فقط ممن شملهم الإستطلاع عن ثقتهم فى كلا من البابا والكنيسة وبهذه النتيجة تكون الثقة فى البابا قد انخفضت سبع نقاط وثلاث نقاط للكنيسة مقارنة بالعام الماضى" حسب النتائج.

ويشرح سبب هبوط شعبية البابا والكنيسة ان " اثنين وستين بالمائة قد عبروا عن عدم رضاهم عن رد فعل الكنيسة تجاه حوادث استغلال الأطفال جنسيا بينما قال تسعة وعشرون بالمائة فقط انها مزاعم تهدف لتشويه سمعة الكنيسة" وفق مؤسسة ديموس. وعن السماح للكهنة بالزواج أعرب "ستة وستون بالمائة ممن شملهم الإستطلاع عن موافقتهم على زواج الكهنة بينما قال ثلاثة وعشرون انهم يرفضون تماما الفكرة".

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء