معظمنا سيكون سعيدا للعيش حتى المئة عام مع القيام بالنشاطات التي نتمتع بها. بالنسبة للقس اوتو غوينز، متعته هي نشر كلمة الرب.

القس اوتو ساعد في بناء كنيسة الله في هايدونيفيل في اوكلاهوما عام 1940، وبالرغم من قضاء اسابيعه في مركز المساعدات الاجتماعية، لكنة ما زال يقضي صباح الاحد على المنبر. وكان راعيا لعدة كنائس في ولايات مختلفة قبل عودته الى هايدونيفيل قبل حوالي الثلاثين عاما.

وقال القس اوتو "انا لم اصب بخيبة امل من الله او مع اي من الكنائس التي خدمت بها واستطيع ان ارى ايدي الله تتحكم في كل الاحوال".

اوتو غوينز

وكالات