تجمع مئات المسيحيين الأرثوذكس من روسيا واليونان وجورجيا والولايات المتحدة الأحد في مدينة ترابزون التركية على البحر الأسود ليقيموا قداساً وصف ب"التاريخي" في دير سوميلا الذي منعت العبادة فيه لمدة 88 سنة.

وذكرت وكالة أنباء الأناضول أن البطريرك بارثومليو، بطريرك اليونان يترأس القداس الذي أقيم بمشاركة 500 شخص لمناسبة عيد انتقال السيدة العذراء، الذي يحتفل به المسيحيون حول العالم. ويشاهد حوالي ألف شخص القداس على شاشات عملاقة في الوادي بسبب عدم وجود مكان كاف في الدير.

وقد فتح الدير لإقامة قداس ليوم واحد بإذن من الحكومة التركية، وشكر البطريرك بارثومليو الحكومة التركية لسماحها بإقامة القداس وقال "نحن مباركون للاحتفال بهذا اليوم هنا في سوميلا".

ويقع الدير على ارتفاع 1200 متر وقد بني سنة 386 بعد الميلاد، وتقول الأخبار المتناقلة أن راهبين بنيا الدير بعد العثور على أيقونة عجائبية للعذراء في كهف في الجبل.

يو بي آي