اسطنبول - أفادت وسائل اعلام تركية بأن سائقا متهما بقتل أسقف كاثوليكي في جنوب تركيا يزعم بأن فعلته كانت "وحيا الهيا".

ونقلت قناة (ان تي في ) التليفزيونية التركية عن مصادر لم تسمها ان مراد التون قال للشرطة "لقد جاءتني رؤيا من الله.. لهذا قتلته".

وقالت المحكمة في مدينة الاسكندرونة يوم الجمعة انه سيتم حبس التون احتياطيا لحين محاكمته بتهمة قتل الاسقف لويجي بادوفيس أسقف الكنيسة الكاثوليكية الأناضولية .

وعثر على بادوفيس ، القس الرسولي لمنطقة الأناضول ، مقتولا في منزله الصيفي في مدينة الاسكندرونة الواقعة في مقاطعة هاتاي على ساحل البحر المتوسط في تركيا.

وقال مسئولو الكنيسة انه كان من المفترض ان يسافر الى قبرص اليوم الجمعة للقاء بابا الفاتيكان خلال زيارة الاخير للجزيرة.
وتضم منطقة هاتاي مجموعة قديمة من المسيحيين الذين عاشوا في المنطقة منذ العصر الروماني لكنها آخذة في التناقص.

وقام قوميون متطرفون في تركيا خلال الأعوام القليلة الماضية في عدة مناسبات بمهاجمة أو خطف رجال دين مسيحيين في البلاد.

وشهدت الاسكندرونة هجوما آخرا الاثنين الماضي عندما تم استهداف قاعدة بحرية بنيران صاروخية، مما أسفر عن مقتل ستة بحارة. ويشتبه في أن مقاتلون أكراد يقفون وراء ذلك الهجوم.

د ب أ