روما (رويترز) - قالت الحكومة الايطالية يوم الخميس إن وزارة الخارجية ستستدعي سفير الهند للمطالبة باتخاذ "اجراء حاسم" لمنع المزيد من الهجمات على المسيحيين التي اودت بحياة 11 شخصا حتى الآن في الهند.

وقال بيان صدر بعد اجتماع لمجلس الوزراء إن ايطاليا ستطلب من فرنسا الرئيس الحالي للاتحاد الأوروبي طرح موضوع الهجمات على المسيحيين في اجتماع قادم لوزراء خارجية الاتحاد.

ونهبت حشود من الهندوس كنيسة واشتبكت مع المسيحيين من اهالي القرى في شرق الهند يوم الخميس في الوقت الذي تسعى فيه السلطات جاهدة للسيطرة على العنف الديني المتصاعد في المنطقة.

ودمرت الحشود الهندوسية ما يزيد على 12 كنيسة وهاجمت المسيحيين في ولاية أوريسا بشرق البلاد هذا الاسبوع بعد مقتل زعيم هندوسي في مقاطعة كاندامال وهي منطقة قبلية ينشط فيها المبشرون المسيحيون منذ سنوات.

وقال البيان الايطالي إن وزارة الخارجية ستبلغ السفير الهندي بأن روما تتوقع "اجراء وقائيا وقمعيا حاسما من جانب السلطات الهندية فيما يتصل بأعمال العنف غير المقبولة."