ستقوم جمعية مساعدة الكنيسة المتألمة بتقديم تقريرها الجديد "الحرية الدينية في العالم"  لعام 2008 كما نقلت وكالة زينيت العالمية، وسيتم رفع التقرير المؤلف من ستمائة صفحة وينشر باللغات الإيطالية، الإنكليزية، الألمانية، الفرنسية، الإسبانية والبرتغالية، كما سيتم تقديمه في برلين، باريس ومدريد.

هذا وستعقد مؤتمرات صحفية بعد صدور التقرير في أماكن مختلفة ومن بينها ليشبونة وفينا كما سيشارك في المؤتمر الصحفي الي يعقد في روما رئيس مساعدة الكنيسة المتألمة الأب خواكين أليندي والأب برناردو تشيرفيلّيرا مدير وكالة آسيا نيوز للأنباء والصحفي ماركو بوليتي.

وحسب ما جاء في البيان، تود مساعدة الكنيسة المتألمة من خلال هذا التقرير أن تقدم دراسة عامة عن الحرية الدينية في كل بلد من بلدان العالم، مع التركيز أيضاً على أنواع وأشكال الاضطهادات التي تتعرض لها الجماعات الدينية المختلفة، كما أوضحت أن الكنيسة ترى نفسها "مدافعة عن الأشخاص، وترفع صوتها ضد انتهاك حقوق الإنسان".

يشار إلى أن عون الكنيسة المتألمة هي جمعية متواجدة في 140 بلداً، وتنشر كل سنتين تقريراً عن الحرية الدينية في العالم.

عن وكالة زينيت العالمية