بعد انتظار دام تسعة اشهر، قدمت اخيرا الطفلة روت الى هذا العالم لتكون بين احضان امها الحنونة عايدة ووالدها المحب جميل داود من الرامة، ففي تمام الساعة الـ 07:44 صباحا من هذا اليوم الموافق 13/10/2010 رأت روت النور لاول مرة، فقد ولدتها امها بمعونة الرب في مستشفى بوريا بصحة جيدة وبوزن 4,300.

نتقدم من موقع لينغا لنهنئ الاحباء جميل وعايدة، وأبو الجميل العم فاتك وزوجته صفا ولابو النعيم الياس جروس وزوجته مري من شفاعمرو والدي الاخت عايدة. ونقول لكم الف مبروك ..تتربى الامورة روت بعزكم.

هوذا البنون ميراث من عند الرب ثمرة البطن اجرة (مزمور 127: 3)

روت جميل داود

روت جميل داود

روت جميل داود