مقالات مسيحية

وجوهٌ وسط الزّحام في ذكرى يوم دخول الرّب يسوع إلى أوروشليم
هل سبق لك وأن شاهدت موكبا عظيما ومهما حيث احتشدت الجموع لتحيّة ومشاهدة إنسان عظيم ومهم مثل رئيس دولة أو بابا الفاتيكان؟ جميعها لم ولن تشابه في جلالها وهيبتها وأهميتها ما حدث في أوروشليم
08/04/2017
وقفة حق مع المسيح - 3
أومن أنه ليس للكنيسة الحق أن تقاوم أو ترفض قلبيًا، سلميًا، أو فعليًا حكم مَنْ يحكم البلد؛ لأن هذه المنطقة هي تحت سلطان الله وحده؛ فلا يجوز لنا ككنسية وكأفراد أن نتلاعب بها. فعندما نتكلم
07/04/2017
المخذول من البشر الممجد من الله
وصف النبي اشعياء الملقب بالبني الانجيلي مشاهد عجيبة كأنها لقطات سينمائية سريعة ومتتالية، هو غير مدرك او مستوعب تماماً انها تروي قصة الحب العجيب للمسيا المنتظر الذي هو مشتهى الأجيال
05/04/2017
إشارات إنجيل يوحنّا ــ ج6 المَسِيح هو المَنّ النّازل مِن السَّماء للحَياة الأبديّة
طلب اليهود من السيد آية ليؤمنوا به، فهل حسبوا إشباع الجمهور البالغ عدد الرجال بينهم حوالي 5000 نسمة بخمس خبزات شعير وسمكتين آية تافهة؟ طلبوا
02/04/2017
الأب: مؤدّب أولاده وقدوتهم
يشكل التأديب خط الدفاع الأول ضد هجمات إبليس على أولادنا. يريد الشيطان أن يدمر حياتهم بكل ما هو رذيل ورديء وفاسد ونجس، لذلك فإن تأديب الآباء لأبنائهم يزود الأبناء بالسلاح اللازم لمقاومة الشر والخطية
31/03/2017
وقفة حق مع المسيح - 2
نؤمن أن لله السيادة التامة على كل ما يحدث على الأرض، وكل شيء حدث، يحدث، وسيحدث في كل الأزمنة والأوقات، يحدث بإذنه، وعندما نقول يحدث بإذن الله، هذا لا يعني أنه بالضرورة موافق عليه،
29/03/2017
عائض القرني: آمنت بالمسيح – ج7 المحبة كلمة إنجيلية بامتياز
يبدو في قولك "فينا" أنّك تتكلّم بالنيابة عن المسلمين، لعلّهم يتعلَّمون المحبّة مِن سيرة السيد المسيح أوّلًا ومن لسانك تاليا، إذ خلا القرآن من المحبة. فإذا كانت محبّتك عامّة أتباع السيد المسيح، فأني...
28/03/2017
رسالة الكتاب المقدس المتعددة الجوانب
الكتاب المقدس ليس خليطاً غير متجانس، كما يدّعي بعض النقاد من أطياف وأفكار وفلسفات وأراء مختلفة ويقولون بأنه عبارة عن تاريخ قديم يحتوي البعض منه على حقائق تاريخية حقيقة، وبعضها ممزوج بأساطير مختلفة...
26/03/2017
ثقافة السّلام أساس بيت متين
تبدأ التربية للسّلام في البيت وتتعزز في المدرسة التي هي البيت الثاني والعامود الثاني وهي أساس هام لنشر الثقافة والتربية وصقل شخصية الفرد، وعليه دور الإدارة المدرسية هي معرفة احتياجات طلابهم في...
23/03/2017
عائض القرني: آمنت بالمسيح – ج6 إلى أيّ إله صلّى الله؟
إن من عادة أهل الكتاب الصلاة إلى الله على المرضى، فهم يؤمنون بقوة الصلاة على أن الله غالبا ما يستجيب. أما الزعم (إن الله صلى أو يصلي) ففيه شرك بالله، إلى أي إله يصلي الله؟
21/03/2017
مقالات قد تهمك
مسيحي يُطالع القرآن- الفاتحة ج4 الرحمان والرحيم
أفأنت تُكره الناس حتى يكونوا مؤمنين)- يونس:99 وهذي المقولة وتلك مِن علامات تناقضات القرآن الدّالّة على بشريّته وعلى استحالة نسبة القرآن إلى الله.
إحذروا الإنسان
تقول الإحصائيات العلمية أن الإنسان هو من أكثر الكائنات الحيّة (الحيوانات) فتكًا بالبشرية، إذ أنه يتسبب بمقتل 425000 إنسان في المعدل السنوي
الوطنية والإيمان (4) – وطنيتي الجديدة في المسيح
هل يستطيع مؤمن يعيش في ثوب وطنيَّته القديم أن يخدم الله ويخدم شعبه؟ إن حياتنا الجديدة في المسيح، يجب أن تنقاد بحكمة الله الجديدة، وليس بحكمتنا القديمة الأرضية التي هي وليدة هذا العالم
عيد العنصرة: حلول الرّوح القدس في يوم الخمسين
أتاح يوم الخمسين للكنيسة أن تحصل على قوّة علوية للحياة المثمرة. فبسبب يوم الخمسين، أصبح في مقدور الكنيسة أن تنمو وتحصد، وأصبح لديها القوّة للشهادة
سألوني عن المسيح، قلت: هو الله
لا يوجد في العهد الجديد (الإنجيل) أن المسيح "استأذن الله لصنع معجزة ما" ولا "انتظر إذنًا منه أو موافقة" ولا "طلب عونا منه" ولا مرة! إذْ شفى المسيح المرضى- مِثالا- بكلمة منه أو بإحدى يديه،
مسيحي يُطالع القرآن- الفاتحة ج5 سبع ملاحظات
أنّ محمّدًا احتجّ على المشركين بالرحمن فأنزل "قُلِ ادْعُوا اللَّهَ أَوِ ادْعُوا الرَّحْمَن..." ما دلّ على أنّ المشركين سمعوا " يا ربنا الله، ويا ربنا الرحمن" ولم يسمعوا "يا رَحمَنُ يا رَحيم"
كُنْتُ أَعْمَى وَالآنَ أُبْصِرُ
لا نعرف من القصّة لماذا ولد هذا الرّجل في حالة العمى من بطن أمّه، ولكننا نعرف من القصّة أن عماه لم يكن بسبب خطيّة معيّنة ارتكبها والداه
عندما يوبِّخ المسيح
لا أحد منّا يحب التبكيت والتأنيب وهذا طبيعي، لكن هذا هو أحد أساليب المسيح الحي للإصلاح وكلامه المقدّس نافع للتعليم والتوبيخ، للتقويم والتأديب الذي في البر، لكي يكون انسان الله كاملاً...
الوطنية والإيمان (2) – هويتي قبل المسيح وبعده
إن الكتاب المقدس يذكر العشرات من الأمور التي تصف حياتنا قبل قبولنا لحياة المسيح، إن الوحي أيضًا يؤكد أن العالم بعد سقوط آدم، ابتدأ يسود عليه نظام الموت
إشارات إنجيل يوحنّا – ج10 المسيح هو الرّاعي الصّالح ولا صالِحَ إلّا الله
عِلمًا أنّ الشاة الذبيحة في العهد القديم كانت رمزًا إلى المسيح من جهة عمله الفِدائي الكَفّاري الخَلاصي، فالمسيح هو الذبيحة الحقيقية على الصليب؛ محقِّقًا النُّبوءة