مقالات مسيحية

استرجاع المحبة (4) من رسالة يوحنا الأولى
في المسيح رأينا أقصى درجات المحبة الإلهية .. وبهذا قد عرفنا تلك المحبة الإلهية، لتكون لنا المثال والرؤية الذي نسعى نحوها .. لكي يكون المسيح مصدر حياتنا وينبوع المحبة الإلهية .. المحبة مصدرها الله ومبادرته
14/02/2011
أجمل وردة لمصر في عيد الحب
في عيد الحب وفي هذه المرحلة المصيرية التي تجتازينها؛ اهديكِ يا مصر بلدي الجميل، اجمل الزهور وأرق المشاعر الصادقة، اهديكِ حبي، فأنتِ حبيبة القلب، والروح ؛ اتألم لألمك وأبكي لجرحك، خاصة تلك الجروح التي تأتي
14/02/2011
عيد حب 365 يومًا بالسنة!
ننتظر هذا اليوم بفارغ الصبر كل سنة، فتشرد الأفكار والقلب يخفق والمشاعر تفيض هيامًا وشوقًا لتقديم الأفضل والأجمل ليوم حُبِّنا...أأُقدِّم لها دُب ظريف ووردة حمراء..؟!هل أهديه قلادة مميزة وبطاقة رومانسية..؟! أدعوةٌ على عشاء رومنسي مع
13/02/2011
بين حريات الانسان وحرية الابن
شدّتنا شاشات التلفاز لأكثر من أسبوعين ونحن نشاهد الهبة الشعبية في مصر، وهذا طبيعي. فمصر هي الدولة العربية الكبيرة والرئيسية وما فتأت مصدر الهام للعرب في كل مكان وبضمنهم عرب هذه الديار كما أشرت في
12/02/2011
‫عيد الحب برائحه المسيح
‫في كل عام و في مثل هذا الوقت من السنة، تدور أفكارنا حول ماذا سأحضر لمن أحب ؟ اريد ان اقدم له أغلى ما عندي، أنا احبه يجب ان اقدم له افضل شيء في كل
11/02/2011
سقوط المحبة (3) من رسالة يوحنا الأولى
نرى ثلاث نتائج لسقوط المحبة الإلهية من هذا العالم. إن العالم اصبح يبغض النور، أي المحبة الإلهية. أصبح الشر يسيطر على هذا العالم، وأصبح في العالم رفض للإنسان البار الذي يعكس محبة الله.أصبح العالم يسود
07/02/2011
دور المرأة المتقدمة بالعمر
نعيش نحن النساء في عصر يعج بالمتغيرات. وفي عالم متقلب فيه مناخ مختلف تماما عما كان عليه في ما مضى، فإن أردنا ان نكون جزءا من الاصلاح والتغيير، فأني اؤكد لكم أننا سننعم بقدر من
05/02/2011
نظرة كتابية على الأحداث المصرية
ما يحدث في مصر في الآونة الأخيرة يجعلنا ننظر إلى الأحداث بطريقة تختلف عن الطريقة التي ينظر بها الكثيرون ، ونحن كمؤمنين لأبد لنا أن نلبس نظارة تختلف كثيراً عن ما يلبسها البعض هي النظارة
03/02/2011
الحياة الفيّاضة
ليس بمقدور المرء أن يحيا الحياة الكاملة كل يوم دون حدوث المواجهات والتحديات المختلفة، إذ لا محالة سيترك يومنا وراءه بعض الفجوات والفراغات بين الحين والآخر.
02/02/2011
دعوة للإنضمام إلى مظاهرة
لم يكن بيتي يطل على الشارع الرئيسي، لكنه كان يطل على أحد الشوارع الفرعية القريبة من الشارع الرئيسي. كٌنّا نسمع صوت ضجيج خافت بعيد، ولكن الصوت هذا كان يعلو ويعلو ضجيجه ليحدث إضطرابا في أرجاء
01/02/2011
مقالات قد تهمك
يوسف النجّار... تستحقُّ محبّتَنا
لم يكتفِ هذا الزّوج والرجل الرائع بالصمت والقبول فقط، بل كما الرجل الرجل سمع لنصيحة الربّ وانطلق مع عائلته المقدّسة الى مصر هربًا من وجه هيرودوس، هذا الملك الجائر الذي عزم على قتله، وظلّ هناك
إشارات إلى العهد القديم ج19– نبوءة المسيح عن خراب أورشليم، علامات المجيء الثاني
حدّثنا السيِّد في الآيات السابقة عن نهاية الهيكل وخراب أورشليم بطريقة خفيّة، أما هنا فتحدّث علانيّة! هكذا دعا السيِّد المسيح تلاميذه لقراءة سفر دانيال 9:
جَدّد قوّتَكَ الرّوحيّة والنّفسيّة
ما أسهل أن نثق بالله عندما تكون أمور حياتنا في أروع صورها، أما عندما نشعر بأننا نحمل أثقال العالم على أكتافنا، فإننا قد ننهزم ونبتعد عن الله. فما أكثر الأشخاص الذين يستسلمون عندما تهب العواصف
الوصيّة السّابعة (ج1): أسباب ارتكاب خطيّة الزّنا وسعة انتشارها
نعيش اليوم في حضارة الحلقة المفرغة، والبحث عن لذّات وشهوات الجسد بأي شكل من الأشكال. نعيش في أحط مرحلة ‏في تاريخ الحضارة البشرية، وخصوصاً في زمن انتشار المحطات التلفزيونية الفضائية الخلاعيّة
مسيحي يُطالع القرآن: القلم – ج4 من 7
ما تبرير تنزيل نحو 275 لفظة أعجمية في القرآن "العربي المُبين" الذي "نزل به الروح الأمين" فهل من الأمانة التنزيل بلفظ أعجمي؟ وهل عجز جبريل من العثور على كلمة عربية لتقابل بالمعنى أية كلمة أعجمية؟
الوصيّة السّابعة (ج2): الزّنا شهوة جسديّة وطبيعته رديّة
تتنوع وتتعدد طرق السّقوط في خطية الزّنا باختلاف الحضارات والظروف والأماكن والدوافع وحتى الأفراد. وبالّرغم من هذا التّنوع، فإن النتيجة واحدة في جميع الأحوال ألا وهي ارتكاب عمل مرفوض أخلاقيا واجتماعيا
مسيحي يطالع القرآن: القلم- 2 من 7
وجدت خلال مطالعتي القرآن أنّ أسلوب الوحي به قد اختلف عن أسلوب الوحي بتدوين التوراة والإنجيل وعن أسلوب الوحي بتدوين أسفار كتبة الكتاب المقدَّس والأنبياء، باستثناء أسلوب الوحي بأسفار الكتاب الشعريّة...
في طريق عمواس: خرجا عابسين ورجعا فرحين
إن حقيقة سفر التّلميذين من أوروشليم إلى عمواس يدلُّ على أن جماعة التّلاميذ قد بدأت تتفكك بموت الرَّب يسوع. ويبدو أن الخبر الّذي أحضرنه النسوة عن القبر الفارغ لم يحيِ آمال التّلاميذ بل زادهم حيرة
الوصيّة السّابعة (ج4): كيف نواجه إغراءات خطيّة الزّنا
كيف نطيع وصيَّة الله بالإمتناع عن الزّنا في أيامنا؟ أي كيف نواجه التجربة ولا نسقُط في خطية الزنا؟ نتعلم من وحي الله المقدّس أنّ على كل إنسان في الوجود أن يقاوم خطية الزنا ولا يسقط
مخافة الرّب رأس الحكمة
الكتاب المقدس من التكوين إلى الرؤيا يشير إلى أهمية العيش في مخافة الرب، ويذكر الوحي المقدس عبارة "مخافة الرّب" (21) مرة، 20 مرة في العهد القديم (منها 14 مرة في سفر الأمثال)، ومرة واحدة في