مقالات مسيحية

رسائل رعوية (1) الإله الشخصي
الاخ مكرم مشرقي: وضع الرب على قلبي أن أتواصل مع بعض الأحبّاء المؤمنين في خدمات رعوية ما أحوجنا جميعًا إليها، فتثقلت أن أشاركها مع أخوتي قرّاء لينغا، مصلّيًا أن يستخدم الرب هذه الكلمات الضعيفة لمجد
22/08/2011
من أنتَ لأسمَعك؟
يتوجب علينا اكتساب الحق بأن يستمع الناس لرسالتنا ويتم ذلك بمدى اهتمامنا بهموم المجتمع وماهية ومواقفنا المتعلقة بأحلامه ، أحزانه ، أفراحه وتحدياته. هل نسمع مثلاً أنين الشعب الفلسطيني المقهور أو الفقراء المعدمين الذين يصارعون
20/08/2011
بين ليأت ملكوتك ومظاهرات الخبز والكوتدج
يتميز صيف 2011 بمظاهرات سياسية واقتصادية في أماكن عديدة في العالم. كلنا متفرجون ومحللون. كيف يحكم المؤمن المسيحي ويقيّم جوانب الثورات المختلفة؟ أعرض هنا معياراً واحداً فقط للتقييم.
13/08/2011
هل أنت محافظ أم منفتح؟
تتحلى الكنيسة الإنجيلية الحرة في فلسطين/إسرائيل بالعديد من العائلات الكنسية: المعمدانيين، الخمسينيين، الناصريين، الإخوة، المشيخيين، والاتحاد، وكنائس أخرى مستقلة. وتختلط العقائد في داخل هذه الكنائس فنجد...
09/08/2011
أذا انقلبت الأعمدة فالصديق ماذا يفعل
نرى في هذه الأيام أعمدة منقلبة كثيرة، بدءا بأفراد من المجتمع منساقة ومنغمسة في أوحال الشر والخطية، ثم عائلات مفككة ومحطمة، مجتمعات فاسدة وحتى الحكومات والسلطات تعاني من أزمات سياسية، أقتصادية، حروب وما ألى ذلك.
05/08/2011
عبودية المال
إن العالم اليوم يعاني من أزمة حقيقية تتعلق بالمال، فلا تخلو أي شاشة أخبار من مؤشرات البورصة وتداول العملات المحلية والعالمية. إن الأقتصاد العالمي بشكل عام ينهار، وذلك بسبب المال.
04/08/2011
المسيحي ورمضان
كيف يتعامل اتباع السيد المسيح مع شهر رمضان وصوم واحتفالات أحبائنا المسلمين؟ فشهر رمضان هو المؤتمر الروحي السنوي للمسلم. إنه النهضة "الروحية" الإسلامية إذ يسعى المسلم إلى طلب طهارة الفكر والعمل
01/08/2011
تنور المثقفين وجهلهم بالأهم
تسعى الأقليات للتميّز بين الأغلبية التي تعيش بينها، فتبدع في العلم أو المهنية أو حتى في الإجرام. أفضل مثال على ذلك هم اليهود الذين ميّزوا أنفسهم كأقلية خلال قرون في بلاد الغرب والشرق. فأبدعوا في
31/07/2011
المسيحية العربية تكتشف لاهوت الثورة
من الطبيعي أن تتواصل في الساحة المشرقية، حتى أيامنا هذه، تحالفات ذيول بقايا الكنائس الرسمية مع مغتصبي السلطة، وقد ربط رجالاتها مصيرهم بمصيرها وقدرهم بقدرها. غير أن ما بُني على باطل فهو باطل، فالمسيحية السمحة
22/07/2011
انجيلي وافتخر!
لقد اعتبرتني هرطوقياً وتابعاً لبدعة مع انني مسيحي مثلك كما انك اعتبرت الانجيليين دخلاء على المسيحية مع انهم يتمسكون بكلام الله في الكتاب المقدس دون زيادة او نقصان. افتخر انني انتمي لهذه الكنيسة التي أخذت
21/07/2011
مقالات قد تهمك
يوسف النجّار... تستحقُّ محبّتَنا
لم يكتفِ هذا الزّوج والرجل الرائع بالصمت والقبول فقط، بل كما الرجل الرجل سمع لنصيحة الربّ وانطلق مع عائلته المقدّسة الى مصر هربًا من وجه هيرودوس، هذا الملك الجائر الذي عزم على قتله، وظلّ هناك
إشارات إلى العهد القديم ج19– نبوءة المسيح عن خراب أورشليم، علامات المجيء الثاني
حدّثنا السيِّد في الآيات السابقة عن نهاية الهيكل وخراب أورشليم بطريقة خفيّة، أما هنا فتحدّث علانيّة! هكذا دعا السيِّد المسيح تلاميذه لقراءة سفر دانيال 9:
جَدّد قوّتَكَ الرّوحيّة والنّفسيّة
ما أسهل أن نثق بالله عندما تكون أمور حياتنا في أروع صورها، أما عندما نشعر بأننا نحمل أثقال العالم على أكتافنا، فإننا قد ننهزم ونبتعد عن الله. فما أكثر الأشخاص الذين يستسلمون عندما تهب العواصف
الوصيّة السّابعة (ج1): أسباب ارتكاب خطيّة الزّنا وسعة انتشارها
نعيش اليوم في حضارة الحلقة المفرغة، والبحث عن لذّات وشهوات الجسد بأي شكل من الأشكال. نعيش في أحط مرحلة ‏في تاريخ الحضارة البشرية، وخصوصاً في زمن انتشار المحطات التلفزيونية الفضائية الخلاعيّة
مسيحي يُطالع القرآن: القلم – ج4 من 7
ما تبرير تنزيل نحو 275 لفظة أعجمية في القرآن "العربي المُبين" الذي "نزل به الروح الأمين" فهل من الأمانة التنزيل بلفظ أعجمي؟ وهل عجز جبريل من العثور على كلمة عربية لتقابل بالمعنى أية كلمة أعجمية؟
مسيحي يطالع القرآن: القلم- 2 من 7
وجدت خلال مطالعتي القرآن أنّ أسلوب الوحي به قد اختلف عن أسلوب الوحي بتدوين التوراة والإنجيل وعن أسلوب الوحي بتدوين أسفار كتبة الكتاب المقدَّس والأنبياء، باستثناء أسلوب الوحي بأسفار الكتاب الشعريّة...
الوصيّة السّابعة (ج2): الزّنا شهوة جسديّة وطبيعته رديّة
تتنوع وتتعدد طرق السّقوط في خطية الزّنا باختلاف الحضارات والظروف والأماكن والدوافع وحتى الأفراد. وبالّرغم من هذا التّنوع، فإن النتيجة واحدة في جميع الأحوال ألا وهي ارتكاب عمل مرفوض أخلاقيا واجتماعيا
في طريق عمواس: خرجا عابسين ورجعا فرحين
إن حقيقة سفر التّلميذين من أوروشليم إلى عمواس يدلُّ على أن جماعة التّلاميذ قد بدأت تتفكك بموت الرَّب يسوع. ويبدو أن الخبر الّذي أحضرنه النسوة عن القبر الفارغ لم يحيِ آمال التّلاميذ بل زادهم حيرة
الوصيّة السّابعة (ج4): كيف نواجه إغراءات خطيّة الزّنا
كيف نطيع وصيَّة الله بالإمتناع عن الزّنا في أيامنا؟ أي كيف نواجه التجربة ولا نسقُط في خطية الزنا؟ نتعلم من وحي الله المقدّس أنّ على كل إنسان في الوجود أن يقاوم خطية الزنا ولا يسقط
مسيحي يُطالع القرآن: القلم 5 من 7
ولماذا يخشون عقلي؟ إنّما الذي يخشى العقل قليل العقل. فقصدوا أن أستمع إلى القرآن مثلهم، بدون تفكير في مفرداته ولا بحث في معانيه. أو أنّ عليّ أن أخشع لتلاوة فلان وهو يتلو بنفس واحد: بسم