مقالات مسيحية

آثار مسيحيَّة في شعر غير المسيحيّ، ج 5 الأخير
قبل الانتهاء من عرض عدد من الآثار المسيحيّة في شعر بعض شعراء العراق من غير المسيحيّين وفي شعر غير المسيحيّات؛ لا بدّ من وقفة قصيرة مع الشاعرة الكبيرة نازك الملائكة
08/10/2012
وُلِدْتُ وعيدُ ميلادي قريبُ
وُلِدتُ وعيدُ ميلادي قريبُ * ومُتُّ وراحَ يَدفِنُني الغريبُ، لأنّ الأقرباءَ نسَوا وُجُودي * وعُمري حين أدرَكَهُ المَشيبُ، وقد نَسِيَ الصّديقُ أوان عيدي * ويومُ المَوتِ أغفلهُ الحبيبُ، فأوقدتُ السِّراجَ ونارَ ضيفي * وقد هَجَمَتْ
05/10/2012
آثار مسيحيَّة في شعر غير المسيحيّ، ج 4
مِن أين أتى الشاعر العراقي الكبير بدر شاكر السياب (1926- 1964 م) بكلمة “سِفر” هُو ومَن سبقوه؟ ومِن أين اٌستوحى فكرة تقسيم قصيدته “سفر أيّوب” إلى عشرة أقسام. ما دلّ على ثقة الأدباء الكبار بصحّة
02/10/2012
آثار مسيحيَّة في شعر غير المسيحيّ، ج 3
إن عَرْض الآثار المسيحيّة التي تركها الشعراء القدامى والجدد في قصائدهم؛ سواء أكانت الآثار ظاهريّة سهلة الفهم أم باطنيّة تلزم التأمل والتعمّق لسَبْر أغوارها.
29/09/2012
الكبير يستعبد للصغير
ان هذه العبارة "الكبير يستعبد للصغير" لا تنطبق على عيسو ويعقوب فحسب ولم تقال بمحض الصدفة أو الظرف العابر، إنما تمثّل إحدى المبادئ الالهية الهامّة التي يتعامل فيها الله مع بني البشر، والفكرة العامة من
28/09/2012
أدرتم ظهركم للاله فلا تستغربوا النتيجة
كيف يمكن قطع دابر العنف دون قيم؟ كيف تطلب التعامل باللطف والأدب دون مستوى اعلى نصبو له؟ كيف تطلب الامانة في العمل وليس هناك نموذج نشتاق ان نتمثل به ؟
28/09/2012
المسيح ينصرنا، لسنا بحاجة لمن ينصرنا
المسيحية منهج حياة، إيمان نعيشه، لا فئة سكانية تحتاج للدعم، لكن في إيمانها رجاء وإنتصار في قيامة الرب، يغنينا عن أن ندافع عن مسيحنا الذي هو مخلصنا..
27/09/2012
نهفات حكيم -  حكيم يعود بعد العطلة الصيفية
وكان صيف مليء بالنشاطات... فهذه أجمل الفترات التي تكثر بها المؤتمرات، ويتقرب فيها حكيم لسامع الصلوات، وحامي الخطوات... انتهى الصيف وحكيم يشعر أنه امتلأ بالروح ولا ينفك عن الترنيم، ترانيم عرفها ولكنها التصقت في عقله فيديو اخبار مسيحية
25/09/2012
يوم غفران.. كل يوم
أنظر من حولي لأرى كيف يمضي يوم الغفران .. فاليهودي المتدين، يصومه ويقضي يومه في الكنيس، واليهودي غير المتدين قد يصوم أيضًا خوفًا من هذا الاحتمال انه إن لم يصم لن تغفر خطاياه. وهناك اليهودي
25/09/2012
آثار مسيحيَّة في شعر غير المسيحيّ، ج 2
صعبًا على أتباع الحلّاج وسائر المسلمين فهم بعض المعاني الظاهريّة التي في إنجيل المسيح، كما نرى اليوم، فكيف بالمعاني الباطنيّة؟ وقد وعدت القرّاء الكرام بكتابة نماذج من شعر الحلّاج وشرح معانيها ما أمكن، لكني سألقي
25/09/2012
مقالات قد تهمك
صلبان الجلجثة الثلاثة
كان هنالك ثلاثة صلبان في الجلجثة، وعلّق عليها ثلاثة أشخاص: صليب رب المجد يسوع، وصليب المذنب الأول، وصليب المذنب الثاني. ولم يعلم من رتب صلبهم أن ما عمله لم يكن صدفة مجرّدة...
عجيبة شفاء المفلوج:
الإيمان أهم عنصر في الحياة المسيحية وفي علاقتنا بالله. وليس الإيمان مجرد موضوعً للحديث، بل يجب تجسيده في طريقة حياتنا. ومن لا يعيش الإيمان فإنه ببساطة غير مؤمن. ونجد أساسًا كتابيًّا لمثل هذا الكلام
وجوهٌ وسط الزّحام في ذكرى يوم دخول الرّب يسوع إلى أوروشليم
هل سبق لك وأن شاهدت موكبا عظيما ومهما حيث احتشدت الجموع لتحيّة ومشاهدة إنسان عظيم ومهم مثل رئيس دولة أو بابا الفاتيكان؟ جميعها لم ولن تشابه في جلالها وهيبتها وأهميتها ما حدث في أوروشليم
المسيحيون ليسوا أهل ذمة
قام المتشددون في سوريا والعراق في الأعوام القليلة الماضية بفرض القوانين الشرعية على السكان المسيحيين الذين يعيشون في مناطق سيطرتهم، وأطلقوا عليهم لقب "أهل الذمة". هذا التصرف قابله استهجان المسيحيين...
هكذا تجسَّد الله ـــ ج2 من 3
معنى {ابن الله} الذي من الله، الآتي من الله؛ ليس المعنى الحرفي الدّالّ على الولادة الجسدية، فليس بالضرورة أن يكون الابن نازلًا مِن صُلب الأب، كما التّبنّي، لأنّ لـ "الإبن" أزيد من معنى!
هكذا تجسَّد الله ـــ ج1 من 3
صحيح أن عنوان هذه المقالة لافت وأنّ هناك من استغفر ربّه حينما قرأه، لكنّه في الواقع عنوان إجابة على سؤال تفضّل به عدد من الإخوة المسلمين، تعليقًا على قصيدتي " سَطَعَ النُّور بميلاد يسوع"
إمرأة زانية أمام حجارة المتديّنين
يتكرر المشهد يومياً حيثما يعيش الناس. في البيوت والحارات والشوارع وأماكن العمل والمصانع والمكاتب والمدارس ودور العبادة المختلفة، وأحياناً في الكنائس. فما أسهل أن يتطوع شخص او جماعة، ويشيرون بإصبع...
المخذول من البشر الممجد من الله
وصف النبي اشعياء الملقب بالبني الانجيلي مشاهد عجيبة كأنها لقطات سينمائية سريعة ومتتالية، هو غير مدرك او مستوعب تماماً انها تروي قصة الحب العجيب للمسيا المنتظر الذي هو مشتهى الأجيال
عائض القرني: آمَنتُ بالمَسِيح – ج5 سبعة مستحيلات
ما يزال المسيحيون يدفعون بدمائهم أثمان إساءات محمد إلى الإنجيل، لاختلاف روايات القرآن، والشاهد على الوحي به مؤلِّفه فقط، عن روايات الإنجيل المدونة بثمانية أقلام، بإرشاد الروح القدس، وأصحابها شهود عيان
شهادة معاصري يسوع الناصري
انتشر بحث للدكتور جعفر الحكيم، تحت عنوان "الإيمان المسيحي يقوم على شخص يسوع الناصري". للوهلة الأولى تظنه يؤيد الإيمان المسيحي وعندما تقرأه تكتشف انه ينكر اساسيات الايمان. اليكم الرد عليه...