مقالات مسيحية

رسالة من القس ناصر الى القس يونان!
يونان رفض أن يذهب إلى نينوى، لكنه فضل ان يأخذ سفينة ويهرب. أما الله فيطيل أناته على يونان. سأصبر عليك يا يونان حتى تذهب أخيرا. إن لم تذهب إلى نينوى في هذه المرة، فلابد
02/04/2019
سحابة من الشهود
"سحابة الشهود" هم شهود على قيمة حياة الإيمان. فتقدم قصصهم الواردة في العهد القديم شهادة عن بركات إختيار الإيمان بدلاً من الخوف. ويمكن إعادة صياغة ما تقوله رسالة العبرانيين 12: 1 هكذا: "حيث لنا الكثير
01/04/2019
ايها الاولاد احفظوا انفسكم من الاصنام
الصّنميّة جذورها في قلب الإنسان، لأنّ الصنّم بإمكاننا أن نحدّده على النّحو التّالي: هو أن يطلب الإنسان ما لنفسه، في كلّ شيء، وفي كلّ أحد. إنّ الإنسان، بعبادته أَشياء هذا الدّهر
30/03/2019
رئيس الكهنة - هارون ويسوع‬
في رسالة العبرانيين يسمى المسيح رئيس كهنة (عبرانيين 2: 17؛ 4: 14). إن كلمة "كاهن" تحمل معنيين أساسيين. أولاً، تعني الشخص الوسيط. وثانيا، الشخص المقدس أو المفرز ليقوم بهذه الخدمة
27/03/2019
لِمَن أنتمي انا؟
الانتماء المسيحي هو إنتماء لله، أي للمعلم الوحيد في هذه المدرسة وهو الرب يسوع وكذلك هو إنتماء لجسد المسيح أي إلى الكنيسة. قد يكون الانتماء لله في هذه المدرسة وفي الحياة مع الله بصفة عامة
25/03/2019
الإرهاب الديني.. ماركة اسلامية مسجلة
الإرهاب المنسوب للمسلمين هو بحكم التعريف، يعني الأعمال الإرهابية التي ترتكبها جماعات إسلامية أو الأفراد الذين يعلنون دوافع إسلامية أو أهداف إسلامية سياسية. وعادة ما يعتمدون على تفسيرات من القرآن
23/03/2019
انهار الجنة
الكتاب المقدس يبدأ بذكر النهر الذي كان يسقي جنة عدن (تكوين2)، ويختم بنهر الحياة في وسط فردوس الله (رؤيا22). يذكر لنا الكتاب المقدس أسماء حوالي 16نهرا
21/03/2019
الموت
بالنسبة لغير المؤمنين، فإن الموت هو نهاية الفرصة المتاحة لقبول نعمة الله للخلاص. "وُضِعَ لِلنَّاسِ أَنْ يَمُوتُوا مَرَّةً ثُمَّ بَعْدَ ذَلِكَ الدَّيْنُونَةُ" (عبرانيين 9: 27). أما بالنسبة للمؤمنين
16/03/2019
مَن ضمّ شفتيه
قصيدة من قلب مؤمن متألم لما يراه عبر صفحات الفيسبوك من كلام لا يسر قلب الرب، ويهدي القصيدة لكل مؤمنٍ جعل الانترنت مطيّتهُ... واصبح هو مطيّتهُ.
13/03/2019
لا تَغَر من المتكبرين والاشرار‬
إن المؤمن قد يدخل أزمة الإحساس بظلم الحياة حين يرى الإنسان الشرير، صاحب المكايد، ناجحًا في طرقه، يصل بأساليبه المعوجّة إلى القمة على جثث ضحاياه، بينما هو كمؤمن يفشل في بلوغ أهدافه رغم أمانته لله
11/03/2019
مقالات قد تهمك
نحن لسنا عربًا.. فأين الجريمة في إعلان أصلنا وهويتنا؟
ﻻ ﻟﺴﻨﺎ ﻋﺮﺑﺎ. ﻳﻜﻔﻲ ﻛﺬﺑﺎ ﻭﺗﺰﻭﻳﺮﺍ ﻭﻣﻤﺎﻟﻘﺔ ﻭﻋﺠﺰﺍ ﻭﺧﻮﻓﺎ… لمن هذا الكلام …!!! ﻟﺴﻨﺎ ﻋَﺮَﺑﺎ ﻭﻟﻠﻪ ﺍﻟﺤﻤﺪ!!!
ظَنَّ إيليا النبي في وقت ما، أنه الوحيد الذي يعبُد الرب، وقال له "وبقيت أنا وحدي لأعبدك"، فرد عليه الرب أنه توجد سبعة آلاف ركبة لم تنحن للبعل. ما أخطر الشعور، بأننا
عودي يا نعمي، عودي من ارض موآب
عندما كانت نُعمي في موآب ساءتَ الظروف إلى أسوأ حال. فقبلَ أن يموتَ هذين الإبنين، تزوَّجا بإمرأتين موآبيَّتين، الأمرُ الذي كان ممنوعا. فلقد ذهبت نُعمِي إلى موآب مع زوجِها وإبنيها، ورجعت بدونِهم، ولكن
كَسر الخُبز - عشاء الرب
وفي أعمال 20: 6 و 7 نتعلم أن اجتماعا منتظما كان يعقد في أول الأسبوع غرض كسر الخبز. وهناك نقرأ عن جماعة ممثلة في بولس ورفاقه فقد جاءت إلى ترواس ومكثت هناك سبعة أيام. "وفي
كنيسة بيت ايل ام كنيسة بيت مخلوع النعل!!!
خلع النعل يعني خلع المسؤلية وانه غير مستحق ان يسير بنعله على ارض اخيه المتوفي وايضا عندما ندرس مثال بوعز سنفهم ان خلع النعل علامة اتفاق لا رجعه فيقول ان هذا ما هو اختاره وهو
نور العالم
المسيح نور في شخصه – هذه شهادة ضمنية للاهوت المسيح. فالله نور في تجلياته، وفي صفاته. ظهر الله لموسى في هيئة نار (خروج 3: 31)، وعند ارتحال بني إسرائيل من سكوت ونزولهم في طرف البرية
قوة قيامته
نشكر الله أن قصة الإنجيل لا تنتهي بموت المسيح ولا تختتم بصرخة الانتصار: "قد أكمل". فقد تبع موت المسيح قيامته من بين الأموات: إن يسوع كان "من نسل داود من جهة الجسد" ولكن "تعين ابن
ابن الله‬
هل المسيح بالحقيقة ابن الله؟ عندما أختبر الناس معجزاته، وتعليمه، وموته، وقيامته، آمنوا وشهدوا بأنه الله: "ونحن أنفسنا نشهد أن الآب قد أرسل الابن مخلصًا للعالم، لأننا رأيناه بعيوننا. من يعترف بأن يسوع
قصّة حقيقيّة حصلت!!
قصّة حقيقيّة حصلت، لم يدوّن منها إلّا جزء بسيط وترك لنا الباقي لكي نعيشه مع أبطالها، أبطالها هم أعظم أبطال التّاريخ، الذين بالإيمان والمحبّة فتنوا المسكونة ونقلوا لنا أعظم خبر، هذا الخبر الذي في أيّام
الحزن الذي بحسب مشيئة الله وحزن العالم
هناك حزن بحسب مشيئة الله، يقول عنه الرسول بولس في 2كورنثوس 9:7: "الآن أنا أفرح، لا لأنكم حزنتم، بل لأنكم حزنتم للتوبة. لأنكم حزنتم بحسب مشيئة الله" هذا الحزن الذي تكلم عنه الرسول بولس هو