مقالات مسيحية

ماذا أفعل بأخطائي؟
يسقط كثيرون منا في أخطاء متعددة في الحياة. منها الصغيرة ومنها الكبيرة الفادحة. أودّ في هذا المقال، أن أجيب عن هذا السؤال: ماذا أفعل بأخطائي؟ عليّ أن أتعلّم منها وأتفاداها فلا أدعها تعوق تقدُّمي واستمراري.
05/05/2014
مَن قال إنّ الفنّ يَفتِنُ أهلَهُ؟
قصيدة صعبة لأنها عارضت بالشكل قصيدة شهيرة للشاعر المتنبي، لكن غرض هذه القصيدة مختلف تمامًا؛ بتلك كان المتنبي يتسوّل مادحا أو طالبا مجدًا أرضيّا فانيًا أمّا هذه القصيدة فتمدح جانبا من فضائل رب المجد
30/04/2014
حبّ ممتلئ بالسّماء
بينما كان ثَاوْفيلُسْ يتهيّأ لكتابة بعض خواطره على دفتر يوميّاته، أحس بيد تربّت على كتفه وبصوت جهوري يأمره بعدم الالتفات و كتابة كل ما يمليه عليه. بعد أن سكت الصوت التفت وراءه فلم يجد أحدا،
27/04/2014
لماذا تلبس الأسود؟
أشاهد حزن الناس، وحتى المؤمنين منهم، في ذكرى آلام وموت الرب، وقرأت عن المسيحيين في الفيليبين، الذين يسمّرون أشخاصًا حقيقيين على الصليب في ذكرى موت الرب - الجمعة الحزينة كما يسمونها... متناسين أن يسوع قام
19/04/2014
فلا مدحَ إلّـا للمسيح يشدّني
إذا قيل إنّ الأصدقاء قليلُ – فمنهُمْ فتىً زينُ الشباب جميلُ، يمرّ على شِعري بطيبة خاطر – كريمًا وبعضُ الأصدقاء بخيلُ، ويكتبُ في مدحي ولا أستحقّهُ – وإنْ كُتِبَتْ للمستحقّ فصولُ، فلا مدحَ إلّـا للمسيح
18/04/2014
موت الحبيب في يوم كئيب
دروس نتعلمها من صلب المسيح. إن صلبَ يسوع كانَ أعظمَ حدثٍ في تاريخ الجنس البشري، وأعظمَ صدمةٍ للبشرية، حتى إهتزت الأرض، وأظلمت الشمس، لأن الذي يموت على الصليب هو الإبن الحبيب!
18/04/2014
يسوع المصلوب
ما عاش يسوع مِسكينا خائفًا، ولم يمت شاكيًا متوجّعًا، بل عاش ثائرًا وصُلب متمرّدًا ومات جبّارًا. لم يكن يسوع طائرًا مكسور الجناحين، بل كان عاصفة هوجاء تكسر بهبوبها جميع الأجنحة المعوجة.
16/04/2014
العالم في حاجة الى الحب
الحب هو عاطفة جياشة تواقة للكمال. ولا كمال في الخليقة إلا لله لذلك كل من يحب هو يتوق الى الله نفسه .. ومن يعرف الحب يكون قد مس الله في مستواه الحاد بالروح ولو للحظة
13/04/2014
ملكٌ عظيم يدخل أورشليم
يومٌ غيرُ عاديٍ مرَّت به أورشليم، يومٌ تاريخيٌ غيَّر كلَّ المفاهيم! يدخل يسوع وسط موكبٍ وهتاف عظيم: "مباركٌ الآتي باسم الرَّب، أوصنا في الأعالي". ارتَجّت المدينة كلها وهتفت بالصوت العالي.
12/04/2014
الموقف المسيحي المطلوب تجاه المأساة الكارثة في سورية
ما هو الموقف المسيحي المطلوب تجاه المأساة الكارثة في سورية؟ لو كانت هذه المأساة - الكارثة تحصل في أي بلد أوروبي مثلاً لوجدنا العديد من اللاهوتيين يتصدون للبحث في هذا الموضوع الخطير، ويدعون إلى اتخاذ
07/04/2014
مقالات قد تهمك
أشهد ألّا إله إلّا الله وأنّ يسوع المسيح صورة الله – ج1 من 2
إن أول كتاب ظهر على الأرض موحدا الله هو الكتاب المقدس. بدايته التوراة وهي ذات خمسة أسفار. أما آيات العهد الجديد المتعلقة بالتوحيد فهي كثيرة،
سراج الجسد هو العين
سراج الجسد هو العين، فإن كانت عينك بسيطة فجسدك كله يكون نيرا، وإن كانت عينك شريرة فجسدك كله يكون مظلما، فإن كان النور الذي فيك ظلاما فالظلام كم يكون
شفاء مريض بيت حسدا
قضى هذا المريض أكثر من نصف عمره في البركة بانتظار الشفاء، وهكذا الحال في كل من تعلق بأحكام الناموس، قضوا سنين طويلة رازحين تحت قوانين لم يستطيعوا تحقيقها بسبب الخطية.
إشارات إنجيل يوحنّا إلى العهد القديم ــ ج1 المسيح الكلمة الأزلي
أنّ يوحنّا، بإرشاد من الروح القدس، انتقى من كلام المسيح ما يثبت ألوهيّته ولا سيّما الآيات التي نطق بها المسيح ردًّا على أسئلة الفرّيسيّن (أحبار اليهود) وعلى اعتراضهم على كونه المسيح ابن الله
يوسف النجّار... تستحقُّ محبّتَنا
لم يكتفِ هذا الزّوج والرجل الرائع بالصمت والقبول فقط، بل كما الرجل الرجل سمع لنصيحة الربّ وانطلق مع عائلته المقدّسة الى مصر هربًا من وجه هيرودوس، هذا الملك الجائر الذي عزم على قتله، وظلّ هناك
عجيبة شفاء المفلوج:
الإيمان أهم عنصر في الحياة المسيحية وفي علاقتنا بالله. وليس الإيمان مجرد موضوعً للحديث، بل يجب تجسيده في طريقة حياتنا. ومن لا يعيش الإيمان فإنه ببساطة غير مؤمن. ونجد أساسًا كتابيًّا لمثل هذا الكلام
إشارات إلى العهد القديم ج22 من 22 آلام المسيح وصلبه وموته وقيامته
حينئذ تمّ ما قيل بإرميا النبي القائل: وأخذوا الثلاثين من الفضة، ثمن المثمَّن الذي ثمَّنوه من بني إسرائيل، وأعطوها عن حقل الفخّاري، كما أمرني الرب.
إشارات إلى العهد القديم ج21 بدء قِصّة آلام المسيح
قال السيد المسيح: إنّ ابن الانسان ماضٍ كما هو مكتوب عنه، ولكنْ ويلٌ لذلك الرجل الذي به يُسَلَّم ابن الانسان. كان خيرًا لذلك الرجل لو لم يُولَدْ! وفي هذه الآية إشارة إلى...
أرفع عيني إلى الجبال... العين المحدقة في غير المنظور
إنه حوار بين الإنسان ونفسه: "أرفع عيني إلى الجبال.. ترى من أين يأتي عوني؟ " . إنه حوار النفس، وما أكثر المرات التي نجري فيها حواراً مع أنفسنا عبر رحلة الحياة، وعندما ننظر إلى ثقل
جَدّد قوّتَكَ الرّوحيّة والنّفسيّة
ما أسهل أن نثق بالله عندما تكون أمور حياتنا في أروع صورها، أما عندما نشعر بأننا نحمل أثقال العالم على أكتافنا، فإننا قد ننهزم ونبتعد عن الله. فما أكثر الأشخاص الذين يستسلمون عندما تهب العواصف