مقالات مسيحية

لسْتُ مُسْتَحِقًّا
محبة الله ظهرت في أمثلة كثيرة في الكتاب المقدس، منها مثل ما جاء في لوقا 15 عن الابن الضال الذي تاه في الكورة البعيدة، والذي استقبله أبوه استقبالاً رائعا، فوقع على عنقه وقبَّله وأعاده لبيت
11/05/2019
فبقيت أنا وحدي!! صرخة قلب مُحبط
ظَنَّ إيليا النبي في وقت ما، أنه الوحيد الذي يعبُد الرب، وقال له "وبقيت أنا وحدي لأعبدك"، فرد عليه الرب أنه توجد سبعة آلاف ركبة لم تنحن للبعل. ما أخطر الشعور، بأننا
09/05/2019
قوة قيامته
نشكر الله أن قصة الإنجيل لا تنتهي بموت المسيح ولا تختتم بصرخة الانتصار: "قد أكمل". فقد تبع موت المسيح قيامته من بين الأموات: إن يسوع كان "من نسل داود من جهة الجسد" ولكن "تعين ابن
01/05/2019
مريم المجدلية والحجر
يوم الجمعة تركنا يسوع في القبر الجديد وتركنا تلاميذه في قبر من اليأس والأحزان والخوف الذي إستولى على قلوبهم...بددتها شمس صباح الأحد فتبدلت أتراحهم أفراحاً وتحولت مخاوفهم يقيناً... الرب قام بالحقيقة
28/04/2019
الصليب لمن أخطأ
إن الصليب، في المسيحية، هو المكان الذي تقابلت فيه محبة الله مع عدله. يسوع المسيح هو حمل الله الذي ينزع خطية العالم (يوحنا 1: 29). وترجع الإشارة إلى المسيح كحمل الله إلى تأسيس الفصح اليهودي
25/04/2019
مشهد الصليب
كلمـة "ديناموس" اليونانيـة والتي تُترجم قــوة، تأتي منها الكلمـة Dynamite ديناميت"؛ وجميعنا يعرف ما للديناميت من قوة، وهنا يستخدم الرسول بولس لكلمة قوة الله، ذات الكلمة اليونانية "ديناموس"، فيقول
23/04/2019
قصّة حقيقيّة حصلت!!
قصّة حقيقيّة حصلت، لم يدوّن منها إلّا جزء بسيط وترك لنا الباقي لكي نعيشه مع أبطالها، أبطالها هم أعظم أبطال التّاريخ، الذين بالإيمان والمحبّة فتنوا المسكونة ونقلوا لنا أعظم خبر، هذا الخبر الذي في أيّام
22/04/2019
أهمية صعود المسيح إلى أورشليم
تقدم يسوع بنفسه متجهاً من الجليل إلى أورشليم ليقدم نفسه فصحاً عن البشرية وباختياره، مقدماً جسده ذبيحة حب قادرة أن تقيم من الموت وتهب حياة أبدية.
21/04/2019
غُفران الخطايا
لا يجب ان نتغاضى عن حقيقة طبيعة الانسان وهي انه لا يقدر ان يتحكم برغباته وميوله ولا يستطيع ان يسير في مساره ويعجز عن ان يسير نحو هدف معين دونما تعرج او زيغان وكثيرا ما
20/04/2019
رئيس الايمان يسوع‬
عندما صار ابن الله إنسانا شاركنا حياتنا الروحية كما انه شاركنا حياتنا الطبيعية. وهكذا فإن حياته كانت حياة إيمان. هذا سر لا يمكن فهمه تماما ولكننا نقر به لأننا نجده معلنا في كلمة الله.
13/04/2019
مقالات قد تهمك
نحن لسنا عربًا.. فأين الجريمة في إعلان أصلنا وهويتنا؟
ﻻ ﻟﺴﻨﺎ ﻋﺮﺑﺎ. ﻳﻜﻔﻲ ﻛﺬﺑﺎ ﻭﺗﺰﻭﻳﺮﺍ ﻭﻣﻤﺎﻟﻘﺔ ﻭﻋﺠﺰﺍ ﻭﺧﻮﻓﺎ… لمن هذا الكلام …!!! ﻟﺴﻨﺎ ﻋَﺮَﺑﺎ ﻭﻟﻠﻪ ﺍﻟﺤﻤﺪ!!!
ظَنَّ إيليا النبي في وقت ما، أنه الوحيد الذي يعبُد الرب، وقال له "وبقيت أنا وحدي لأعبدك"، فرد عليه الرب أنه توجد سبعة آلاف ركبة لم تنحن للبعل. ما أخطر الشعور، بأننا
عودي يا نعمي، عودي من ارض موآب
عندما كانت نُعمي في موآب ساءتَ الظروف إلى أسوأ حال. فقبلَ أن يموتَ هذين الإبنين، تزوَّجا بإمرأتين موآبيَّتين، الأمرُ الذي كان ممنوعا. فلقد ذهبت نُعمِي إلى موآب مع زوجِها وإبنيها، ورجعت بدونِهم، ولكن
كَسر الخُبز - عشاء الرب
وفي أعمال 20: 6 و 7 نتعلم أن اجتماعا منتظما كان يعقد في أول الأسبوع غرض كسر الخبز. وهناك نقرأ عن جماعة ممثلة في بولس ورفاقه فقد جاءت إلى ترواس ومكثت هناك سبعة أيام. "وفي
كنيسة بيت ايل ام كنيسة بيت مخلوع النعل!!!
خلع النعل يعني خلع المسؤلية وانه غير مستحق ان يسير بنعله على ارض اخيه المتوفي وايضا عندما ندرس مثال بوعز سنفهم ان خلع النعل علامة اتفاق لا رجعه فيقول ان هذا ما هو اختاره وهو
نور العالم
المسيح نور في شخصه – هذه شهادة ضمنية للاهوت المسيح. فالله نور في تجلياته، وفي صفاته. ظهر الله لموسى في هيئة نار (خروج 3: 31)، وعند ارتحال بني إسرائيل من سكوت ونزولهم في طرف البرية
قوة قيامته
نشكر الله أن قصة الإنجيل لا تنتهي بموت المسيح ولا تختتم بصرخة الانتصار: "قد أكمل". فقد تبع موت المسيح قيامته من بين الأموات: إن يسوع كان "من نسل داود من جهة الجسد" ولكن "تعين ابن
ابن الله‬
هل المسيح بالحقيقة ابن الله؟ عندما أختبر الناس معجزاته، وتعليمه، وموته، وقيامته، آمنوا وشهدوا بأنه الله: "ونحن أنفسنا نشهد أن الآب قد أرسل الابن مخلصًا للعالم، لأننا رأيناه بعيوننا. من يعترف بأن يسوع
قصّة حقيقيّة حصلت!!
قصّة حقيقيّة حصلت، لم يدوّن منها إلّا جزء بسيط وترك لنا الباقي لكي نعيشه مع أبطالها، أبطالها هم أعظم أبطال التّاريخ، الذين بالإيمان والمحبّة فتنوا المسكونة ونقلوا لنا أعظم خبر، هذا الخبر الذي في أيّام
الحزن الذي بحسب مشيئة الله وحزن العالم
هناك حزن بحسب مشيئة الله، يقول عنه الرسول بولس في 2كورنثوس 9:7: "الآن أنا أفرح، لا لأنكم حزنتم، بل لأنكم حزنتم للتوبة. لأنكم حزنتم بحسب مشيئة الله" هذا الحزن الذي تكلم عنه الرسول بولس هو