مقالات مسيحية

ماشي معك... بتوقيتي!
جاءت أمٌّ مُحبّة، تريد ككل الأمهات أن تضمن مستقبل أولادها وقالت للمسيح: قل أن يجلس ابناي هذان واحد عن يمينك والآخر عن اليسار في ملكوتك. ربما كانت تحلم بالاستقرار المادّي والمركز الاجتماعي المضمون؟
26/04/2015
صناعة السلام (4) - ثلاث مدارس/توجهات
يمكننا أن نصنّف توجهات وفلسفات الناس لثلاث مدارس. المدرسة الأرضية، مدرسة الشر: تتبنى فلسفة ومنهجية حياة تعلم الشر. المدرسة الطبيعية: تتبنى منهجية وفلسفة حياة تعلّم مقاومة الشر بالشر. والمدرسة الالهية
25/04/2015
مبروك للبعير
وردت كلمة مُبارَك، في الكتاب المقدَّس، صفة لله وللمسيح الآتي باٌسم الآب، وأطلِقت على أشخاص وعلى الثمرة وعلى الرّجاء. وللتأنيث: مبارَكة والامثلة كثيرة. اما "مبروك" فتعبّر عن البُروك والإبراك لا البَركة
23/04/2015
اذا انقلبت الاعمده فالصديق ماذا يفعل؟
نرى في هذه الأيام أعمدة منقلبة كثيرة، بدءا بأفراد من المجتمع منساقة ومنغمسة في أوحال الشر والخطية، ثم عائلات مفككة ومحطمة، مجتمعات فاسدة. الأعمدة تنقلب عل مختلف أنواعها، ماذا يفعل الصديق حيال كل هذا؟
21/04/2015
صناعة السلام (3) - حلقات في التدرّب على طريق صناعة السلام
يمكننا تمييز ثلاث مراحل في التدرّب والتوجه نحو صناعة السلام. توقف عن زرع الخصام والنميمة، المكيدة والاغتياب... الخصام يصير بالكبرياء وانتفاخ النفس والغضوب يهيج الخصومة في حين أن بطيء الغضب يسكن الخصام
19/04/2015
صناعة السلام (2) - طرفان: من تغذي؟
في أحد الأيام جلس الحكيم يحكيَ لحفيده عن الصراع الموجود داخل كل إنسان. فحدثه قائلا: "يا بني، يحدث صراع دائم ومستمر بين "ذئبين" في داخل كل إنسان منا.
15/04/2015
صناعة السلام (1) - منطق الله أم منطق العالم؟
افتتح الرب يسوع مقدمة العظة على الجبل (متى 5-7) بالتطويبات، معلنا بالحقيقة من هم أصحاب السعادة، وفي التطويبة السابعة يصرّح رئيس السلام " طوبى لصانعي السلام. لأنهم أبناء الله يدعون"
14/04/2015
وقفة تأمّلية في طريق الجُلجُثة
كَمْ شاهدٍ حضر مشهد صلب المسيح وكم شاهدةٍ حضرت، ابتداء بساعة القبض عليه ليلًا فمحاكمته ثمّ صَلبه، ممّن ورد ذِكْرُهُم-نّ في الإنجيل، سواء بالإسم كمريم المجدليّة أو بالصِّفة كقائد المئة الرّوماني...
13/04/2015
ليس هو ههنا، لكنه قد قام!
لو لم يكن السيّد الرب قد قام، لكُنّا بقينا في قبورنا الباردة مُكبَّلين بقيود الخطايا والآثام. ولكان ايماننا، معتقداتنا وديننا باطلاً، وهُدمت كل آمالنا وتطايرت حولنا كالحُطام. انتزعَ أملنا وضاع من القل
12/04/2015
طوباك أيها اللص المصلوب!
ما أتعس الإنسان عندما يقف لينال جزاء جرائمه، خاصة عندما يعلم أن هذا الموقف سيضع نهايةً لجرائمه وبشاعة شروره، بل سيضع حدا لأنفاسه التي تطلق شرورها على من حولها. ما أتعس من كان على موعد
10/04/2015
مقالات قد تهمك
أشهد ألّا إله إلّا الله وأنّ يسوع المسيح صورة الله – ج1 من 2
إن أول كتاب ظهر على الأرض موحدا الله هو الكتاب المقدس. بدايته التوراة وهي ذات خمسة أسفار. أما آيات العهد الجديد المتعلقة بالتوحيد فهي كثيرة،
سراج الجسد هو العين
سراج الجسد هو العين، فإن كانت عينك بسيطة فجسدك كله يكون نيرا، وإن كانت عينك شريرة فجسدك كله يكون مظلما، فإن كان النور الذي فيك ظلاما فالظلام كم يكون
شفاء مريض بيت حسدا
قضى هذا المريض أكثر من نصف عمره في البركة بانتظار الشفاء، وهكذا الحال في كل من تعلق بأحكام الناموس، قضوا سنين طويلة رازحين تحت قوانين لم يستطيعوا تحقيقها بسبب الخطية.
إشارات إنجيل يوحنّا إلى العهد القديم ــ ج1 المسيح الكلمة الأزلي
أنّ يوحنّا، بإرشاد من الروح القدس، انتقى من كلام المسيح ما يثبت ألوهيّته ولا سيّما الآيات التي نطق بها المسيح ردًّا على أسئلة الفرّيسيّن (أحبار اليهود) وعلى اعتراضهم على كونه المسيح ابن الله
يوسف النجّار... تستحقُّ محبّتَنا
لم يكتفِ هذا الزّوج والرجل الرائع بالصمت والقبول فقط، بل كما الرجل الرجل سمع لنصيحة الربّ وانطلق مع عائلته المقدّسة الى مصر هربًا من وجه هيرودوس، هذا الملك الجائر الذي عزم على قتله، وظلّ هناك
عجيبة شفاء المفلوج:
الإيمان أهم عنصر في الحياة المسيحية وفي علاقتنا بالله. وليس الإيمان مجرد موضوعً للحديث، بل يجب تجسيده في طريقة حياتنا. ومن لا يعيش الإيمان فإنه ببساطة غير مؤمن. ونجد أساسًا كتابيًّا لمثل هذا الكلام
إشارات إلى العهد القديم ج22 من 22 آلام المسيح وصلبه وموته وقيامته
حينئذ تمّ ما قيل بإرميا النبي القائل: وأخذوا الثلاثين من الفضة، ثمن المثمَّن الذي ثمَّنوه من بني إسرائيل، وأعطوها عن حقل الفخّاري، كما أمرني الرب.
إشارات إلى العهد القديم ج21 بدء قِصّة آلام المسيح
قال السيد المسيح: إنّ ابن الانسان ماضٍ كما هو مكتوب عنه، ولكنْ ويلٌ لذلك الرجل الذي به يُسَلَّم ابن الانسان. كان خيرًا لذلك الرجل لو لم يُولَدْ! وفي هذه الآية إشارة إلى...
أرفع عيني إلى الجبال... العين المحدقة في غير المنظور
إنه حوار بين الإنسان ونفسه: "أرفع عيني إلى الجبال.. ترى من أين يأتي عوني؟ " . إنه حوار النفس، وما أكثر المرات التي نجري فيها حواراً مع أنفسنا عبر رحلة الحياة، وعندما ننظر إلى ثقل
جَدّد قوّتَكَ الرّوحيّة والنّفسيّة
ما أسهل أن نثق بالله عندما تكون أمور حياتنا في أروع صورها، أما عندما نشعر بأننا نحمل أثقال العالم على أكتافنا، فإننا قد ننهزم ونبتعد عن الله. فما أكثر الأشخاص الذين يستسلمون عندما تهب العواصف