مقالات مسيحية

هل راعيك خارج نطاق السيطرة؟ مؤشرات على قادة الكنائس السامّة
معظم رعاة الكنائس اتقياء ويخافون الله، ولكن احيانا نلاحظ أقلية نادرة سامّة تختلف عن باقي الرعاة الافاضل. القائد السام يجلب اضرارا كبيرة للكنيسة وللمنظمات المسيحية التي يقودها. اليكم 14 مؤشرا لوجودهم
12/10/2014
أبواق موديل 2014
انشغل كثير من الناس مؤخرًا بموضوع الأبواق التي تُسمع أصواتها في أماكن متعدّدة في العالم. هل هذه الاصوات من عند الله ام ناشئة من ظواهر طبيعية كالعواصف والرعود؟ ام من مصدر آخر؟ توضيح لموضوع الابواق...
11/10/2014
حتّى الأساطيرُ لا تُلطِّفُها
نُظِمتْ القصيدة على وزن بحر المُنسرِح. والتحدّي بالمعارضة، موضوعًا ووزنًا وقافية، لا يزال قائمًا. عِلمًا أنّ المنسرح أقلّ شيوعًا إذا ما قورن بالطويل والبسيط والوافر والكامل والرّجز والرَّمَل والخفيف
02/10/2014
الفرق بين كِلاب وكِلاب
الكلاب في الدولة الإسلامية تُهجر وتقتُل، تسبي وتغتصب النساء وتسرق المنازل وتفجّر دور العبادة. الكلاب في الدول الأوربية تحمي المواطن وتكشف أماكن المتفجّرات والمخدِّرات وتكشف عن المفقودين تحت الانقاض
15/09/2014
مُعضلة الألم (4) لماذا يجب أن نجتاز الألم؟
الله طرح حلولا شاملة تشمل كل آلام الروح، والجزء الأكبر من آلام النفس من جهة علاقة الإنسان مع الله. في هذا المقال، سنتعلم عن الجزء الذي سمح الله أن نجتازه؛ وهل فداء المسيح يعمل فرق
15/09/2014
بالسَّلب والنَّهب باٌسْم الله شُطّارُ
نُظِمَت على وزن بحر البسيط. وفيها ما أمكن قوله في سياسة جنود إبليس، أيًّا كانت تسميتُهم، كداعش ونحوها. فإن كان لأحد منهم لسانٌ فصيح فليحاول معارضة هذه القصيدة، وليستعِنْ بما اجتمع في حوزته من جانّ صور اخبار مسيحية
13/09/2014
أمير المؤمنين أرجوك أن تقتلني!
أيها الداعشي (المنتمي لدولة الإسلام في العراق والشام أو في أي مكان على الأرض)، اقتلني لأنك تتوهم أن "الحياة الدنيا" هي الحياة الحقيقية، وهي السلاح والسلطة والدولة والدين هنا وعلى هذه الأرض!
08/09/2014
عين الحسود
الكراهية والغضب والغيرة والحسد جميعها تؤدي بالإنسان إلى فعل الشر وهذا نتيجة لتراكم مشاعر سيئة مشتعلة مثل البركان في داخله تكون نتيجتها الوقوع في الخطيئة
01/09/2014
أيها أُنَظِفُ؟
هل أنظف مرفق كنيستني او بيتي وأترك قلبي؟ العديد منا في هذه الأيام يأخذ بنظافة المظهر. لأن معظم القلوب غارقة في نجاسات! ولو تراكمت فأنها ستغرق القلب في نجاسة كبيرة قد تحول كل داخل الشخص
26/08/2014
هُوَ الدَّعْمُ مِنْ إبليسَ إذْ داعِشٌ وَفْدُ
سنبقى مسيحيّينَ بالنُّون فخرُنا – إذا شاء "مُفتي النونِ" والأعْيُنُ الرُّمْدُ... سنبقى مسيحيّين واللهُ ناصِرٌ - عليهِ توكّلنا لهُ الشُّكرُ والحَمْدُ...
18/08/2014
مقالات قد تهمك
يوسف النجّار... تستحقُّ محبّتَنا
لم يكتفِ هذا الزّوج والرجل الرائع بالصمت والقبول فقط، بل كما الرجل الرجل سمع لنصيحة الربّ وانطلق مع عائلته المقدّسة الى مصر هربًا من وجه هيرودوس، هذا الملك الجائر الذي عزم على قتله، وظلّ هناك
إشارات إلى العهد القديم ج19– نبوءة المسيح عن خراب أورشليم، علامات المجيء الثاني
حدّثنا السيِّد في الآيات السابقة عن نهاية الهيكل وخراب أورشليم بطريقة خفيّة، أما هنا فتحدّث علانيّة! هكذا دعا السيِّد المسيح تلاميذه لقراءة سفر دانيال 9:
جَدّد قوّتَكَ الرّوحيّة والنّفسيّة
ما أسهل أن نثق بالله عندما تكون أمور حياتنا في أروع صورها، أما عندما نشعر بأننا نحمل أثقال العالم على أكتافنا، فإننا قد ننهزم ونبتعد عن الله. فما أكثر الأشخاص الذين يستسلمون عندما تهب العواصف
الوصيّة السّابعة (ج1): أسباب ارتكاب خطيّة الزّنا وسعة انتشارها
نعيش اليوم في حضارة الحلقة المفرغة، والبحث عن لذّات وشهوات الجسد بأي شكل من الأشكال. نعيش في أحط مرحلة ‏في تاريخ الحضارة البشرية، وخصوصاً في زمن انتشار المحطات التلفزيونية الفضائية الخلاعيّة
مسيحي يُطالع القرآن: القلم – ج4 من 7
ما تبرير تنزيل نحو 275 لفظة أعجمية في القرآن "العربي المُبين" الذي "نزل به الروح الأمين" فهل من الأمانة التنزيل بلفظ أعجمي؟ وهل عجز جبريل من العثور على كلمة عربية لتقابل بالمعنى أية كلمة أعجمية؟
مسيحي يطالع القرآن: القلم- 2 من 7
وجدت خلال مطالعتي القرآن أنّ أسلوب الوحي به قد اختلف عن أسلوب الوحي بتدوين التوراة والإنجيل وعن أسلوب الوحي بتدوين أسفار كتبة الكتاب المقدَّس والأنبياء، باستثناء أسلوب الوحي بأسفار الكتاب الشعريّة...
الوصيّة السّابعة (ج2): الزّنا شهوة جسديّة وطبيعته رديّة
تتنوع وتتعدد طرق السّقوط في خطية الزّنا باختلاف الحضارات والظروف والأماكن والدوافع وحتى الأفراد. وبالّرغم من هذا التّنوع، فإن النتيجة واحدة في جميع الأحوال ألا وهي ارتكاب عمل مرفوض أخلاقيا واجتماعيا
في طريق عمواس: خرجا عابسين ورجعا فرحين
إن حقيقة سفر التّلميذين من أوروشليم إلى عمواس يدلُّ على أن جماعة التّلاميذ قد بدأت تتفكك بموت الرَّب يسوع. ويبدو أن الخبر الّذي أحضرنه النسوة عن القبر الفارغ لم يحيِ آمال التّلاميذ بل زادهم حيرة
الوصيّة السّابعة (ج4): كيف نواجه إغراءات خطيّة الزّنا
كيف نطيع وصيَّة الله بالإمتناع عن الزّنا في أيامنا؟ أي كيف نواجه التجربة ولا نسقُط في خطية الزنا؟ نتعلم من وحي الله المقدّس أنّ على كل إنسان في الوجود أن يقاوم خطية الزنا ولا يسقط
مسيحي يُطالع القرآن: القلم 5 من 7
ولماذا يخشون عقلي؟ إنّما الذي يخشى العقل قليل العقل. فقصدوا أن أستمع إلى القرآن مثلهم، بدون تفكير في مفرداته ولا بحث في معانيه. أو أنّ عليّ أن أخشع لتلاوة فلان وهو يتلو بنفس واحد: بسم