مقالات مسيحية

في طريق عمواس: خرجا عابسين ورجعا فرحين
إن حقيقة سفر التّلميذين من أوروشليم إلى عمواس يدلُّ على أن جماعة التّلاميذ قد بدأت تتفكك بموت الرَّب يسوع. ويبدو أن الخبر الّذي أحضرنه النسوة عن القبر الفارغ لم يحيِ آمال التّلاميذ بل زادهم حيرة
02/05/2016
حقيقة القيامة
هل تعلم أن حدث قيامة المسيح لم يكن نظرية دينية أو عقائدية فحسب، بل أنه حدث تاريخي وَقْعُهُ مستمر حتى حاضرنا هذا. فقبل صعود المسيح بجسده المقام إلى السموات، قام بتأكيد قيامته للبشرية من خلال...
01/05/2016
بثلاثين من الفضة
لقد كان يهوذا سارقا ولصا منذ بداية إتباعه للمسيح، وإذ كان أمينا للصندوق كان يحمل كل ما يلقى فيه، ويسوع عالم بذلك، لا بل عالم أن نهاية هذا الانحراف والشر هو تسليم الرب وخيانته
30/04/2016
أسجوعة العرب
إنّا أرسلناكَ إلى العرب مبشِّرًا بالإنجيل مقبولا... كما أرسلنا إلى الأمم مِن قَبْلُ فبُشِّرتْ جيلًا فجيلا... بين الرُّسُل بطرسُ ويوحنّا وبولسُ وبَرنابا ومرقسُ وسِيلا...
29/04/2016
هوذا حَمَلُ الله
إذا أردنا أن نَصفُ إنساناً يمتاز بالهدوء والوداعة، بالتواضع والخضوع، فإن أول وصف يخطر على بالنا، وتنطق به شفاهنا: "أنظر الى هذا الشخص، إنه مثل الحَمَل الوديع!" إن كل أمر في العهد القديم، لَهوَ رمز
27/04/2016
الوصيّة الرابعة ج1: قدّس يوم الرّب، واعمل بقيّة أيّام الأسبوع
أول شيءٍ نتعلّمه من الوصيّة الرّابعة هو أنّ العمل والعبادة يرتبطان ببعضهما البعض ارتباطاً وثيقاً ومباشراً. فالعبادة بدون عمل لا قيمة لها، كذلك العمل بدون عبادة لا قيمة له في نظر الله
26/04/2016
ضرورة التسبيح للملك
عيد الفصح هو عيد نحتفل فيه بالنصرة لأن يسوع انتصر على الموت والخطية والشيطان. أيام الفصح هي أيام الفرحة و التسبيح و الغلبة. وسؤالي: ما الذي يمنعنا عن أن نسبح بقوة وحماس لرب المجد -
24/04/2016
وقفة بين الكتاب المقدَّس وبين غيره– ج14 السجود لغير الله 2 من 2
رأينا في القسم الأول استحالة أن يأمر الله بالسجود لغيره، أيّا كان السبب، مع التفريق ما بين سجود العبادة وبين سجود الاحترام وغيره. وقد تضمّن
22/04/2016
الوصيَّة الثالثة: قَدِّسوا اسم الله
إن مجرد ذكر أسماء معينة يؤدي إلى إثارة ردود فعل ومشاعر مختلفة، مثل ذكر اسم هتلر أو أينشتاين. فإن كانت أسماء النّاس مهمة ولها دلالاتها لهذه الدرجة، فكم بالحري اسم الله القدوس.
20/04/2016
وقفة بين الكتاب المقدَّس وبين غيره– ج14 السجود لغير الله 1 من 2
أوصى الله الإنسان في كتابه الوحيد- الكتاب المقدَّس- بألّا يسجد لأيّ إله غيره؛ ذلك ابتداء بالتوراة. أنا الرَّبُّ إِلهُك... لا يكن لك آلهةٌ أُخرى أَمامي...
18/04/2016
مقالات قد تهمك
مسيحي يُطالع القرآن- الفاتحة ج4 الرحمان والرحيم
أفأنت تُكره الناس حتى يكونوا مؤمنين)- يونس:99 وهذي المقولة وتلك مِن علامات تناقضات القرآن الدّالّة على بشريّته وعلى استحالة نسبة القرآن إلى الله.
إحذروا الإنسان
تقول الإحصائيات العلمية أن الإنسان هو من أكثر الكائنات الحيّة (الحيوانات) فتكًا بالبشرية، إذ أنه يتسبب بمقتل 425000 إنسان في المعدل السنوي
الوطنية والإيمان (4) – وطنيتي الجديدة في المسيح
هل يستطيع مؤمن يعيش في ثوب وطنيَّته القديم أن يخدم الله ويخدم شعبه؟ إن حياتنا الجديدة في المسيح، يجب أن تنقاد بحكمة الله الجديدة، وليس بحكمتنا القديمة الأرضية التي هي وليدة هذا العالم
عيد العنصرة: حلول الرّوح القدس في يوم الخمسين
أتاح يوم الخمسين للكنيسة أن تحصل على قوّة علوية للحياة المثمرة. فبسبب يوم الخمسين، أصبح في مقدور الكنيسة أن تنمو وتحصد، وأصبح لديها القوّة للشهادة
سألوني عن المسيح، قلت: هو الله
لا يوجد في العهد الجديد (الإنجيل) أن المسيح "استأذن الله لصنع معجزة ما" ولا "انتظر إذنًا منه أو موافقة" ولا "طلب عونا منه" ولا مرة! إذْ شفى المسيح المرضى- مِثالا- بكلمة منه أو بإحدى يديه،
مسيحي يُطالع القرآن- الفاتحة ج5 سبع ملاحظات
أنّ محمّدًا احتجّ على المشركين بالرحمن فأنزل "قُلِ ادْعُوا اللَّهَ أَوِ ادْعُوا الرَّحْمَن..." ما دلّ على أنّ المشركين سمعوا " يا ربنا الله، ويا ربنا الرحمن" ولم يسمعوا "يا رَحمَنُ يا رَحيم"
كُنْتُ أَعْمَى وَالآنَ أُبْصِرُ
لا نعرف من القصّة لماذا ولد هذا الرّجل في حالة العمى من بطن أمّه، ولكننا نعرف من القصّة أن عماه لم يكن بسبب خطيّة معيّنة ارتكبها والداه
عندما يوبِّخ المسيح
لا أحد منّا يحب التبكيت والتأنيب وهذا طبيعي، لكن هذا هو أحد أساليب المسيح الحي للإصلاح وكلامه المقدّس نافع للتعليم والتوبيخ، للتقويم والتأديب الذي في البر، لكي يكون انسان الله كاملاً...
الوطنية والإيمان (2) – هويتي قبل المسيح وبعده
إن الكتاب المقدس يذكر العشرات من الأمور التي تصف حياتنا قبل قبولنا لحياة المسيح، إن الوحي أيضًا يؤكد أن العالم بعد سقوط آدم، ابتدأ يسود عليه نظام الموت
إشارات إنجيل يوحنّا – ج10 المسيح هو الرّاعي الصّالح ولا صالِحَ إلّا الله
عِلمًا أنّ الشاة الذبيحة في العهد القديم كانت رمزًا إلى المسيح من جهة عمله الفِدائي الكَفّاري الخَلاصي، فالمسيح هو الذبيحة الحقيقية على الصليب؛ محقِّقًا النُّبوءة