مقالات مسيحية

لماذا؟!
نسمع ونقرأ ونرى في الآونة الأخيرة الكثير من المآسي والمصائب الجلل التي تصيب هذه العائلة أو تلك، من هذه البلدة أو الأخرى، ناهيك عن الحروب التي تقتل الآلاف وتشرد الملايين، فنقف حائرين حيال هذه الظروف...
23/02/2017
عائض القرني: آمَنتُ بالمَسِيح– ج2 الكيل بمِكيالين
أنّ الفيديو يتضمن مشاهد تمثّل صلب السيد المسيح، أمام بضعة شهود عيان! فهل اعترف صاحب هذا الفيديو بالصلب؟ فالجواب: كلّا؛ لأنّ القصد من عرضها، في أغلب الظّنّ، هو ترديد الأسطوانة الإسلامية
20/02/2017
أنا أُجزم: رفض ومقاومة الأرواح الشّريرة
من حقائق الحياة التي يعرفها ويختبرها الجميع، أننا كثيراً ما نفشل في ناحية أو أكثر من حياتنا، وغالباً ما يكون السبب هو غياب الإرادة أو التصميم الكامل والأكيد على العمل والنجاح والإنجاز
19/02/2017
السفير الاسرائيلي والاستيطان والكتاب المقدس
وتمضي الأيام والسنون، والله يبقى هو نفسه الله العادل المحب جميع البشر، ووصاياه وكلمته فهي ثابتة وأزلية ومبادئه لا تتغير. وقد أعطى للإنسان كرامة متساوية بين الجميع. أما الأشخاص فبعضهم تتغير أشكالهم فقط
17/02/2017
صِحْتك بالدنيا
في أقوالنا الشعبية نقول "صِحْتك بالدنيا" وهو تشديد على أهمية الصحة في حياتنا. في السطور التالية سنذهب معًا في جولة عابرة نتأمل فيها هذا الموضوع الهام "الصحة".
16/02/2017
دعوة الإرسالية العظمى
يختتم البشير متى الإنجيلي بشارته بوحي إلهي، بثلاث آيات تعلن قلب الرّب نحو البشرية، وتؤكد مسؤولية أولاده، أي المؤمنين به تجاه هذا العالم المتخبط بتيهانه...
13/02/2017
عائض القرني: آمَنتُ بالمَسِيح – ج1 معارضة القصيدة
يسرّني التسامح والاعتدال المُشاعان عن القرني، على خلاف الشيوخ الذين أطلقوا العنان لحناجرهم لتزعق بلعن غير المسلمين وبالدّعاء الشيطاني عليهم، ما دفعني إلى مشاهدة خطبة للقرني عبر يوتيوب
11/02/2017
أسباب التأجيل: فيلكس اجّل حتى احترق بنار البركان
استنتج الوالي فيلكس خلال لقائه الثاني مع بولس الرسول، أن بولس لم يكن يشكل أي خطر على قيصر روما، وأنه بريء من التهمة التي ألصقها به اليهود... بولس الرسول لم يسقط في خطية إعطاء الرشوة،
09/02/2017
إشارات إنجيل يوحنّا ــ ج4 المَسِيح مُخَلِّصُ العالَم
مَنْ كان يظنّ أن الله يتنازل إلى درجة التجسّد وبعد ذلك يتّضع أيضًا؟ إذ جلس على بئر يعقوب ليراقب فرصة مناسبة ليعلن ذاتَه، بملء نِعمتِه، للخطأة المستولي عليهم ظلام دامس...
03/02/2017
محبة مريم لربها: محبة بلا حدود
يبحث الناس عن معاني الحب في مواقع الإنترنت وصفحات الكتب والمجلات وحتى أفلام السينما، فمعظم الناس يريدون أن يكونوا محبوبين ومحبين، ولكنهم كثيراً ما يخلطون بين المزاج والمشاعر والأحاسيس والرغبات والحب..
31/01/2017
مقالات قد تهمك
مسيحي يُطالع القرآن- الفاتحة ج4 الرحمان والرحيم
أفأنت تُكره الناس حتى يكونوا مؤمنين)- يونس:99 وهذي المقولة وتلك مِن علامات تناقضات القرآن الدّالّة على بشريّته وعلى استحالة نسبة القرآن إلى الله.
إحذروا الإنسان
تقول الإحصائيات العلمية أن الإنسان هو من أكثر الكائنات الحيّة (الحيوانات) فتكًا بالبشرية، إذ أنه يتسبب بمقتل 425000 إنسان في المعدل السنوي
الوطنية والإيمان (4) – وطنيتي الجديدة في المسيح
هل يستطيع مؤمن يعيش في ثوب وطنيَّته القديم أن يخدم الله ويخدم شعبه؟ إن حياتنا الجديدة في المسيح، يجب أن تنقاد بحكمة الله الجديدة، وليس بحكمتنا القديمة الأرضية التي هي وليدة هذا العالم
عيد العنصرة: حلول الرّوح القدس في يوم الخمسين
أتاح يوم الخمسين للكنيسة أن تحصل على قوّة علوية للحياة المثمرة. فبسبب يوم الخمسين، أصبح في مقدور الكنيسة أن تنمو وتحصد، وأصبح لديها القوّة للشهادة
سألوني عن المسيح، قلت: هو الله
لا يوجد في العهد الجديد (الإنجيل) أن المسيح "استأذن الله لصنع معجزة ما" ولا "انتظر إذنًا منه أو موافقة" ولا "طلب عونا منه" ولا مرة! إذْ شفى المسيح المرضى- مِثالا- بكلمة منه أو بإحدى يديه،
مسيحي يُطالع القرآن- الفاتحة ج5 سبع ملاحظات
أنّ محمّدًا احتجّ على المشركين بالرحمن فأنزل "قُلِ ادْعُوا اللَّهَ أَوِ ادْعُوا الرَّحْمَن..." ما دلّ على أنّ المشركين سمعوا " يا ربنا الله، ويا ربنا الرحمن" ولم يسمعوا "يا رَحمَنُ يا رَحيم"
كُنْتُ أَعْمَى وَالآنَ أُبْصِرُ
لا نعرف من القصّة لماذا ولد هذا الرّجل في حالة العمى من بطن أمّه، ولكننا نعرف من القصّة أن عماه لم يكن بسبب خطيّة معيّنة ارتكبها والداه
عندما يوبِّخ المسيح
لا أحد منّا يحب التبكيت والتأنيب وهذا طبيعي، لكن هذا هو أحد أساليب المسيح الحي للإصلاح وكلامه المقدّس نافع للتعليم والتوبيخ، للتقويم والتأديب الذي في البر، لكي يكون انسان الله كاملاً...
الوطنية والإيمان (2) – هويتي قبل المسيح وبعده
إن الكتاب المقدس يذكر العشرات من الأمور التي تصف حياتنا قبل قبولنا لحياة المسيح، إن الوحي أيضًا يؤكد أن العالم بعد سقوط آدم، ابتدأ يسود عليه نظام الموت
إشارات إنجيل يوحنّا – ج10 المسيح هو الرّاعي الصّالح ولا صالِحَ إلّا الله
عِلمًا أنّ الشاة الذبيحة في العهد القديم كانت رمزًا إلى المسيح من جهة عمله الفِدائي الكَفّاري الخَلاصي، فالمسيح هو الذبيحة الحقيقية على الصليب؛ محقِّقًا النُّبوءة