القس الدكتور حنا كتناشو

القس الدكتور حنا كتناشو

العميد الأكاديمي في كلية بيت لحم للكتاب المقدس وكلية الجليل للكتاب المقدس.


يكتب في الموقع منذ: 21/07/2006
عدد المشاركات المنشورة: 38

مقالات القس الدكتور حنا كتناشو

يمر مجتمعنا الإنجيلي في إسرائيل في فترة متميزة. لقد باركنا الله بتكوين مجمع يجمع العائلات الإنجيلية المختلفة تحت مظلة واحدة وهي المجمع. وصار المجمع البيت الإنجيلي الذي نأكل فيه معا ونتفاكر فيه معا...
05/03/2016 2
من أنا؟ هل أنا اسرائيلي أم فلسطيني أم عربي أم غير ذلك؟ لا شك أن موضوع الهوية جوهري للكنيسة الإنجيلية في إسرائيل. فبدون أن تعرف الكنيسة هويتها لن تستطيع أن تتفاعل مع مجتمعها ولن تستطيع
05/03/2013 11
لقد بارك الله مريم العذراء بطريقة فريدة. فامتلأت من حضور الله وحل عليها الروح القدس وقابلت الملاك جبرائيل وولدت يسوع المسيح الإله الإنسان. لقد اعطاها الله الكثير من البركات
29/12/2012 1
كيف تستطيع فتاة قد يكون عمرها أربعة عشر عاما أن تغيّر العالم؟ عاشت مريم في مجتمع متشدد وفي زمان انتشر فيه ظلم المرأة. ولم تكن المرأة قادرة على إعالة وحماية نفسها في مجتمع ذكوري يستخف
27/12/2012 3
اختار الله عذراء من الناصرة لتكون هيكله الجديد الذي لا يسكن فيه فحسب بل يلبس من خلاله حُلة الناسوت. فدعونا نتأمل معا في اختيار مريم كما نجدها في إنجيل لوقا
25/12/2012 3
يدعو التقليد الكنسي مريم العذراء بأسماء كثيرة. فلقد دعوها بسُلم يعقوب إذ ارتبطت الأرض مع السماء بواسطة العذراء. وقالوا عنها أنها الحمامة متذكرين ما حصل مع نوح
23/12/2012 7
نتعامل مع اخوتنا وأخواتنا اليهود المتنصرين في هذه البلاد. ويتساءل بعضنا عن عاداتهم المتعلقة بالسبت والختان والطعام والعادات اليهودية الأخرى. فهل نستطيع أن ندعو أي يهودي متنصر إلى بيتنا ليشاركنا وجبة الطعام؟
18/09/2012 3
لا شك أن العلاقات المسيحية الإسلامية قضية ساخنة في عالم اليوم. إنها قضية حياة أو موت. ولقد تحدثت جرائد العالم العربي عن قتل العديد من الاشخاص وجرح المئات نتيجة الاحتجاجات الأخيرة المتعلقة بالفيلم الأخير الذي
15/09/2012 5
يتعامل بعض أتباع المسيح العرب مع أخوتهم وأخواتهم اليهود المؤمنين بالمسيح دون فحص عقائدهم ومعرفة موقفهم من عقائد مسيحية جوهرية مثل عقيدة الثالوث أو لاهوت المسيح. وأحيانا يتحمس بعضنا بالترنيم والعناق والرغبة في بناء الصداقات
04/05/2012 15
لا شك أن بعض اليهود هم أول من آمن بيسوع المسيح. فأبطالنا أمثال بطرس وبولس ويوحنا الحبيب وغيـرهم هم يهودٌ آمنوا بالمسيح وتبعوه. ولم يعتقدوا أن إيمانهم تغييـرٌ لديانتهم ولتـراث آبائهم بل تتميمٌ لوعود الله
01/05/2012 1

مقالات القس الدكتور حنا كتناشو الاكثر تعليقاً