القس بسام بنورة

القس بسام بنورة

ولد وعاش حياته في مدينة بيت ساحور، المعروفة باسم حقل الرعاة في فلسطين. بعد إنهاء دراسته العليا، عمل محاضرا في كلية بيت لحم للكتاب المقدس، ثم استقال من التعليم وأصبح مديرا لإحدى المؤسسات المسيحية في القدس وراعيا لكنيسة حقل الرعاة الإنجيلية في بيت ساحور. ويخدم مؤقتا في رعاية كنيسة ناطقة باللغة العربية في العاصمة الامريكية واشنطون.


يكتب في الموقع منذ: 13/01/2009
عدد المشاركات المنشورة: 99

مقالات القس بسام بنورة

معظمنا تعلّمنا أشياء كثيرة خلال عام 2016م، وما أكثر الأشياء التي يتعلمها الإنسان في سني حياته على الأرض. وفي عصرنا الذي ازدادت فيه منابع المعرفة بشكل مذهل، أصبح من المستحيل على الإنسان أن يتعلم كل
31/12/2016 2
يجدر بنا أن نتأمل في قصة الميلاد من خلال النظر في إجاباتٍ لسبعة أسئلة رئيسيّة تتعلق بهذا الحدث الجليل، وهذه الأسئلة هي: من. لماذا. كيف. متى. أين. لمن. ماذا.
23/12/2016 4
يوجد في العالم كثير من الأشخاص الذين يقولون بشفاههم أنهم مسيحيون، ولكنهم في واقع الأمر ينكرون أهم أسس الإيمان المسيحي مثل وحي الكتاب المقدس، والعجائب، ووجود السماء، والحياة الابدية، والعذاب الأبدي...
20/12/2016 0
في العهد القديم نجد مثلاً أن للأسماء أهمية بارزة جداً، فالاسم لا يحدد هوية الشخص فقط، بل يخبرنا أيضاً ببعض الحقائق عن الشخص أو عن إله الشخص أو عن أسلوب حياة هذا الشخص...
13/12/2016 0
ينتظر الناس عيد الميلاد لأسباب مختلفة، ولكنها غالباً ما تكون لمصالحهم الخاصة: التاجر لكي يبيع ويربح. وصاحب القاعة للحفلات والدّخل. وصاحب المطبعة لطباعة بطاقات وإعلانات. والأسرة للإجتماع معاً وتبادل...
05/12/2016 0
بعد أن قالت المرأة السّامرية للرّب يسوع بأنها ترى أنّه نبي، تابعت حديثها في أمور دينيّة خلافيّة بين اليهود والسّامريين. وبعملها هذا وجدت مخرجاً ذكيّاً للوضع الذي وجدت نفسها به بعد أن كشف رب المجد...
26/11/2016 0
رغم حديث الرب يسوع عن عطية الله، وعن الماء الذي يعطيه للحياة الأبدية، أي رغم حديث الرب عن الروحانيات، بقيت المرأة محصورة في فكرها بأمور الحياة اليومية وحاجات الجسد الأرضية والملحَّة
18/11/2016 0
لو أخذنا السؤال الذي طرحه الرّب يسوع على المرأة السّامريّة، وطرحناه على أشخاص كثيرين، فعلينا أن لا نفاجأ إن اكتشفنا أن كثيرين من النّاس لا يعرفون عطية الله...
12/11/2016 0
وفي كثير من الأحاديث التي تجري بين الأفراد، يحدث أن نتحدث مع غيرنا من النّاس دون أن يفهم النّاس كلامنا، لأن مقاصدنا تكون غير مقاصدهم، ونوايانا غير نواياهم، وأفكارنا غير أفكارهم.
01/11/2016 1
تنتشر بين الناس ظاهرة غريبة ومزعجة جداً، وهي سبب لمآسي ومشاكل كثيرة، ألا وهي ظاهرة الكراهية والرفض المزمن. فمثلاً: شخص يخطئ بحق شخص آخر وحتى لو كان من غير قصد
26/10/2016 0

مقالات القس بسام بنورة الاكثر تعليقاً